• الإثنين , 5 ديسمبر 2022

أنطونيو غوتيريش يطالب المجتمع الدولي للقيام بكل ما هو ضروري للتوصل إلى حل سياسي في سوريا

طالب أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، في بيان أصدره بمناسبة مرور 11 عاماً على انطلاق الثورة السورية، المجتمع الدولي للقيام بكل ما هو ضروري للتوصل إلى حل سياسي تفاوضي للأزمة السورية التي “خلفت دماراً قاتلاً لا مثيل له في التاريخ الحديث”.

وقال غوتيريش: “عام آخر مر وإحياء مأساوي آخر لحرب مروعة دمرت سوريا وشعبها”، وأضاف “أسفرت السنوات الـ11 الماضية من الصراع عن كلفة إنسانية لا يمكن تصديقها.

لقد تعرض السوريين لانتهاكات على نطاق واسع ومنهجي، وعانوا من دمار قاتل لا مثيل له في التاريخ الحديث”.وأوضح أن الحرب: “دمرت البنية التحتية الأساسية، وأدت إلى تعميق الأزمة الاقتصادية ووصلت الاحتياجات الإنسانية إلى أعلى مستوياتها منذ بدء الصراع”، وشدد على ضرورة التحرك والقيام بكل ما هو ضروري للتوصل إلى حل سياسي تفاوضي للأزمة.

وشدد غوتيريش على ضرورة “ضمان وصول أكبر للمساعدات الإنسانية لتلبية احتياجات الناس في جميع أنحاء سوريا”، وطالب بالعمل الجماعي من الدول الأعضاء بالأمم المتحدة بغية “إنهاء ممارسات الاعتقال التعسفي والإجباري واختفاء عشرات الآلاف من الناس في سوريا”

مقالات ذات صلة

USA