• السبت , 24 يوليو 2021

مجهولون يستهدفون حاجزاً لميليشيات النظام في ريف القنيطرة .

أكدت مصادر إعلامية ان مجهولين شنوا هجوماً على حاجز لمليشيات النظام قرب بلدة أم باطنة في ريف القنيطرة، ما أسفر عن وقوع قتلى وجرحى بصفوف عناصر الحاجز.

وفي هذا السياق أكد تجمع أحرار حوران إنّ اشتباكات عنيفة حدثت مساء الجمعة على الحاجز القريب من تل الكروم الملاصق لبلدة أم باطنة، التل الذي يتواجد بداخله عناصر من ميليشيا حزب الله اللبناني منذ منتصف العام 2018.

وأفاد تجمع احرار حوران أيضا أنّ المجموعة المهاجمة استطاعت خلال الاشتباكات الدخول على مقرات الحزب في تل الكروم بريف القنيطرة، وأشار إلى ورود أنباء عن سقوط ثلاثة قتلى من عناصر الحزب المتمركزة في تل الكروم.

ويشار أن ميليشيات النظام أعطت مهلة لأهالي بلدة أم باطنة حتى الساعة الثانية من ظهر يوم السبت 1 أيّار/مايو لإخلاء البلدة وتهجير أهلها أو تقتحم قوات النظام البلدة بالقوّة وتعاود القصف عليها مجدداً.

ومن الجدير بالذكر أنه وبعد إعادة ميليشيات الأسد والميليشيات الإيرانية السيطرة على الجنوب السوري منتصف عام ٢٠١٨ خلال تسوية لم تتوقف الهجمات وعمليات استهداف التي تطال ضباط وعسكريين تابعين لنظام الأسد المجرم وادت الى سقوط

مقالات ذات صلة

USA