• السبت , 23 أكتوبر 2021

قيادة رابطة المستقلين الكرد تلتقي اهالي عفرين العائدين الى منازلهم من مخيمات الذل والعار في منطقة الشهباء .

قام وفد من قيادة رابطة المستقلين الكرد السوريين اليوم الاثنين المصادف 6/9/2021 بإجراء لقاءات مع أهالي عفرين العائدين الى منازلهم من مخيمات الذل والعار في منطقة الشهباء .

وضم الوفد كل من :

_السيد عبدالعزيز التمو رئيس الرابطة

_المحامي رديف مصطفى نائب رئيس الرابطة

_المحامي مصطفى مستو امين سر الرابطة
_عثمان حسين عضو مجلس إدارة الرابطة
مع عدد من كوادر وقيادات الرابطة في عفرين ومنهم :
_ازاد عثمان مدير مكتب الرابطة
_المحامي رشيد ككج عضوٍ مجلس الادارة
_المهندس عبدالمنان حبيب
_الناشط ادهم سليمان
_الناشط  عدنان حسن ابو مالك .

حيث قام الوفد بزيارة قرية كيلا التابعة لناحية راجو واللقاء مع عدد من العوائل من أبناء تلك القرية والذين عادوا الى منازلهم بعد ثلاثة أعوام ونصف من الذل والحرمان عاشوها في مخيمات العار التي وضعتهم فيها ميليشيات pkk وفروعها السورية فيها كرهائن واستخدامهم كدروع بشرية عند طردهم من عفرين وتحريرها من قبل الجيش الوطني السوري وخطف ابناءهم لتجنيدهم إجباريا في صفوفها .

بدورها أشارت قيادة الرابطة إلى استقرار الأوضاع في مدينة عفرين وضرورة عودة جميع اهلنا الى قراهم ومنازلهم لخدمة أرضهم .

كما أكدت قيادة الرابطة إلى وقوفها إلى جانب أهالي عفرين و خدمتهم وتشجيعهم على التشبث بارضهم وقراهم ومنازلهم وان كل ما تبثه وسائل الاعلام التابعة المنظمات الارهابية من سموم في عقول ألشعب الكردي عن اوضاع عفرين هي مجرد أكاذيب لتمرير أجندتها الارهابية و التي ليس لها علاقة بالقضية الكردية في سوريا ولا قضية الشعب السوري.

وبدورهم تحدث العائدون عن معاناتهم في تلك المخيمات وفي حلب من ذل واضطهاد تمارسها ميليشيات pyd_pkk الارهابية بحقهم وتجند اطفالهم وتسوقهم الى جبهات القتال التي لاناقة لهم فيها ولا جمل.

مقالات ذات صلة

USA