• الجمعة , 7 أكتوبر 2022

عشرات الشهداء والجرحى جراء قصف مكثف للنظام على الغوطة الشرقية

استشهد 25 مدنيا وأصيب عشرات آخرين، اليوم الإثنين، في قصف مكثف لقوات نظام بشار الأسد على الغوطة الشرقية المحاصرة بريف دمشق.

وتناوب سرب من الطائرات الحربية على قصف مدن وبلدات الغوطة الشرقية منذ الصباح، مرتكبة عدة مجازر في بلدة بيت سوى وحزة ودوما وحرستا بالإضافة إلى عين ترما وعربين.

ووثقت منظمة الدفاع المدني السوري بريف دمشق “الخوذ البيضاء”، سقوط 10 شهداء في غارة على سوق شعبي في بلدة بيت سوى إضافة إلى عدد كبير من الجرحى.

كذلك أكدت “الخوذ البيضاء” ارتفاع عدد الشهداء المدنيين في عربين إلى 9 بينهم عنصر في الدفاع المدني، كما وثقت سقوط 6 شهداء في بلدة حزة وأكثر من 20 إصابة كحصيلة أولية نتيجة غارة جوية بأكثر من صاروخ استهدفت البلدة.

وتفاوتت حصيلة الجرحى في قصف النظام على مدن الغوطة، حيث أكد “المرصد السوري لحقوق الإنسان” إصابة أكثر من 70 شخصاً بجروح، بينهم إصابات خطرة، في حين أفاد “مركز الغوطة الإعلامي” أن العدد تجاوز 170 مدنيا بينهم نساء وأطفال.

وتستهدف قوات النظام بعشرات الغارات مناطق الغوطة الشرقية، رغم كونها منطقة “خفض التصعيد” بموجب اتفاق بين روسيا وإيران، حليفتي نظام الأسد، وتركيا الداعمة للمعارضة.

وتتعرض المنطقة بشكل شبه يومي للقصف والغارات، تسبب آخرها قبل ثلاثة أيام بمقتل 11 مدنياً. كما تحدثت تقارير منذ أسبوعين عن إصابة نحو 21 مدنياً بعوارض اختناق وضيق تنفس رجحت مصادر طبية أن تكون ناتجة عن قصف بغازات سامة.

المصدر: السورية نت

مقالات ذات صلة

USA