• الأربعاء , 28 سبتمبر 2022

حمزة تكين لوكالة زيتون: بعد السيطرة على انتشاره.. تركيا تعلن عن إنتاج وبيع علاج لـ”كورونا”

أعلنت دولة تركيا، يوم أمس السبت، أنها بدأت بإنتاج وبيع دواء لفيروس كورونا المستجد، بالتزامن مع نجاحها الباهر وبشهادة منظمة الصحة العالمية أنها من أفضل الدول التي تعاملت بنجاح مع جائحة كورونا في العالم.وقال الصحفي التركي “حمزة تكين” لوكالة زيتون الإعلامية: “بعد نجاح الحكومة التركية بالسيطرة على وباء كورونا المستجد تم الإعلان رسمياً عن البدأ بإنتاج وبيع دواء “كورونا”مؤكدا أن العلماء الأتراك يعملون منذ أشهر وتوصلهم للعلاج غير مفاجئ.وأضاف “تكين” أن الرئاسة التركية أعلنت قبل قليل وبشكل رسمي أنها أعطت إحدى شركاتها المحلية الإذن بالبدء بتصنيع وبيع علاج “كورونا” وبالتالي هذا الإذن لم يصدر عاطفيا ومتسرعا، بل صدر عن تجارب ناجحة للدواء، وبالتالي عملية الإنتاج بدأت فعلا وكذلك عمليات البيع ستبدأ، لا تفاصيل أكثر حتى الآن، ولكن الدواء سيكون متوفرا للجميع، وسيكون هناك إمكانية لتصديره للخارج، مؤكدا أن العلماء الأتراك يعملون منذ أشهر ليل نهار، وتوصلهم لعلاج أمر غير مفاجئ على الإطلاق.وأكد “تكين” أنه وبشهادة منظمة الصحة العالمية، تركيا من بين أفضل الدول التي تعاملت بطريقة ناجحة مع جائحة “كورونا”، وهي أثبتت فعليا أنها تمتلك نظاما صحيا قويا قادرا على مواجهة الكوارث والأزمات، فقوة الشيء تظهر وقت المحن لا وقت الرخاء.وأفاد “تكين” بأن تركيا ومنذ اللحظة الأولى لانتشار الفيزوس فيها بدأت السلطات على الفور خطوات سريعة لمواجهة الانتشار وفعلا وصلنا اليوم لمرحلة السيطرة على الانتشار، والأعداد اليومية للإصابة بالفيروس اليوم في تركيا تعتبر قليلة مع الأيام الأولى للجائحة، وهذا يؤشر على نجاح الإجراءات الوقائية وتحديد مناطق الانتشار ثم عزل المصابين وتقديم الرعاية الطبية لهم.وأشار “تكين” إلى أن أعداد المصابين تقل كل يوم أي أن إجراءات الوقاية نجحت و أعداد الوفيات تقل كل يوم وأعداد حالات الشفاء ترتفع كل يوم أي أن طرق العلاج المتبعة ناجحة فعلا.وأردف “تكين” أن النجاح التركي بمواجهة “كورونا” امتدت لمساعدة نحو ٦٠ دولة حول العالم، وخاصة الشمال السوري حيث عملت تركيا هناك على نشر الوعي بين الناس وبالتالي الحد من الإصابات، كما عملت على تجهيز عدد من المناطق بفرق تدخل سريع لأي طارئ فضلا عن إجراءات طبية بين المدن، وكذلك إجراءات طبية للجنود الأتراك هناك ولجنود الجيش الوطني السوري، وبالتالي كانت تركيا بخدمة الأهالي هناك تجنيبا لهم لهذه الجائحة، ونجحت بذلك.وأعلن وزير الصحة التركي” فخر الدين قوجة” يوم أمس أن وزارته أجريت 1334411اختباراً للمشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا خلال الـفترة الماضية حيث بلغ عدد الإصابات 137115 و عدد الوفيات فقد تم الكلي 3739 حالة ,فيما بلغ عدد المتعافين من الوباء إلى 89480 شخصا.وتملك تركيا مرافق صحية كبيرة جعلتها في مصافي الدول المتقدمة في العالم صحيا وأنشأت تركيا خلال حكم حزب العدالة والتنمية 12مدينة طبية ,ووفقا لمعطيات حكومية تركية، فإن 1518 مستشفى تعمل الآن في البلاد وتضم 240 ألف سرير، إضافة إلى 40 ألف سرير في وحدات العناية المكثفة.

مقالات ذات صلة

USA