• الخميس , 22 فبراير 2024

المرأة السورية في عيد المراة شهيدة و معتقلة ولاجئة .

يصادف يوم الثامن من آذار في كل عام عيد المراة حيث تحتفل المرأة حول العالم بعيدها حيث يكرمها المجتمع ويشجعها لأخذ مكانتها، ويعمل على حل قضايا المرأة وإعطائها حقوقها المختلفة.

بينما المرأة السورية مازالت ضحية تنظيم الأسد الأرهابي والموالية له والتي تمارس ابشع أنواع التعذيب ضد المرأة السورية .

وقد أكدت منظمات حقوقية أنَّ ما لا يقل عن 28618 أنثى قد قتلنَ في سوريا منذ آذار 2011، 93 منهن بسبب التعذيب، و10628 قيد الاعتقال/الاحتجاز، إضافة إلى 11523 حادثة عنف جنسي استهدفت الإناث، مشيرا إلى أن غالبية الانتهاكات كانت على يد تنظيم الأسد الأرهابي.

هذا ومازلت ميليشيات pyd-pkk الارهابية تستمر في سلب المرأة السورية من حقوقها بحجة الدفاع عن حقوق المرأة وتزج بها في معارك تخدم اجنداتها الارهابية وتعتدي عليها بالضرب والإهانة في المظاهرات التي تشهدها المناطق التي تقع تحت سيطرتها

إننا في رابطة المستقلين الكرد السوريين في الوقت الذي نعايد فيه المرأة السورية بعيدها فإننا نؤكد أيضا أن المرأة السورية خاصة والشعب السوري عامة مستمر في ثورته ضد تنظيم الأسد الأرهابي وميليشاته ومحاسبتهم على الجرائم التي ارتكبوها على مدار عقود من الزمن .

كما نؤكد وقف اي شكل من أشكال الاحتفالات بمناسبة عيد المراة حدادا على أرواح ضحايا الزلزال

مقالات ذات صلة

USA