• الجمعة , 23 فبراير 2024

الذكرى السنوية التاسعة لمجزرة صواريخ سكود في حيي أرض الحمرا وطريق الباب بمدينة حلب وما يزال تنظيم الأسد الأرهابي مستمراً في جرائمه .

مع بداية الثورة السورية بدأت قوات تنظيم الأسد الأرهابي والميليشيات الموالية له بارتكاب ابشع المجازر ضد أبناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته .

و يصادف اليوم الذكرى السنوية التاسعة لإحدى ابشع المجازر التي ارتكبها تنظيم الاسد الأرهابي الا وهي مجزرة صورايخ السكود في حيي ارض الحمرا وطريق الباب في مدينة حلب .

حيث أنه وفي يوم الجمعة 22-2-2013 قصفت قوات تنظيم الأسد الأرهابي ما لا يقل عن صاروخي سكود؛ مستهدفة حيي أرض الحمرا وطريق الباب في مدينة حلب مستهدفة المدنيين بشكل مباشر .

وقد وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 77 مدنياً، بينهم 39 طفلاً، و7 سيدات إحداهن حامل، وإصابة ما لا يقل عن 200 آخرين.

ومن الجدير بالذكر أنه ومع انطلاقة الثورة السورية ارتكبت قوات تنظيم الأسد الأرهابي والميليشيات الموالية له وقوات الاحتلال الروسي المئات من المجازر مستخدمة كافة الأسلحة حتى المحرمة دوليا منها ضد أبناء الشعب السوري مما أدى إلى استشهاد المئات وجرح الآلاف .

مقالات ذات صلة

USA