• الخميس , 25 يوليو 2024

أهالي درعا يخوضون معركة الكرامة ضد ميليشيات الأسد وإيران .

بدأت ميليشيات النظام صباح اليوم الخميس المصادف 29/7/2021 حملة من القصف المكثف على أحياء درعا البلد بقذائف الهاون والدبابات والمضادات الأرضية .

كما بدأت ميليشيات الفرقة الرابعة التقدم من ثلاثة محاور نحو درعا البلد، من مناطق النخلة وقصاد والقبة، وسط اشتباكات عنيفة وتصدي من قبل أبناء المنطقة.

وقد وجه الأهالي نداء استغاثة لعدم توفر أية مواد اسعافية بعد إغلاق النقطة الطبية الوحيدة في درعا البلد يوم أمس جراء استهدافها من قبل قناصة الفرقة الرابعة.

هذا وقد قصفت ميليشيات الاسد المناطق السكنية في درعا البلد بعشرة صواريخ أرض-أرض (فيل) .

كما استهدفت ميليشيات الأسد مدينة طفس غربي درعا بقذائف الهاون.

وقد أدت هجمات نظام الأسد المجرم والميليشيات الإيرانية إلى استشهاد ‏كل من :

– أحمد القطيفان، ‎درعا البلد

– يزن عدنان المحاميد، درعا البلد

– سامر الحمادي، طريق السد

– محمد أحمد الزوباني، اليادودة.

وفي السياق ذاته اقتحم أبناء بلدة صيدا شرقي درعا حاجز المساكن التابع للأمن العسكري

واسروا كافة عناصره والبالغ عددهم ٢٥ عنصرا.

كما سيطر أبناء بلدة أم المياذن شرقي درعا على حاجزين لفرع الأمن العسكري واغتنموا أسلحة متنوعة ، وعلى حاجز البكار التابع لميليشيات الأسد والواقع بين بلدة البكار ومدينة تسيل بريف درعا الغربي.

واستهدف شبان حاجز المخابرات الجوية في بلدة المليحة الشرقية بريف درعا الشرقي بالأسلحة الخفيفة وقذائف RPG مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف عناصر الحاجز.هذا ولا يزال أهالي درعا يسطرون اروع الملاحم البطولية ضد نظام الأسد المجرم وميليشياته في معركة الكرامة.

مقالات ذات صلة

USA