• الخميس , 18 أغسطس 2022

ميليشيات pyd-pkk الإرهابية تختطف طفلاً قاصراً في مدينة الدرباسية .

الصورة من الارشيف

تستمر ميليشات pyd-pkk الارهابية في ممارساتها الأرهابية ضد أبناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته في المناطق التي تقع تحت سيطرتها .

فما زالت هذه الميليشيات مستمرة في عمليات خطف الاطفال وتجنيدهم بشكل اجباري في صفوفها.

فقد أقدمت هذه الميليشيات الارهابية على خطف الطفل عبد المحسن عبد القادر العلي، من أبناء مدينة الدرباسية في ريف الحسكة الشمالي والذي يبلغ من العمر 16 عاماً، في 17-6-2022، من مدينة الدرباسية بهدف واقتادته إلى أحد مراكز التجنيد التابعة لها في بلدة تل براك شمال شرق مدينة الحسكة.

هذا وقد أشارت مصادر خاصة أن هذه الميليشيات الارهابية لم تخبر ذوي الطفل عن مكان تواجده وقطعت سبل التواصل بينهم

ومن الجدير بالذكر أن تقارير حقوقية تؤكد أن قرابة 197 طفلاً ما زالوا ضمن صفوف ميليشيات pyd-pkk الارهابية بشكل اجباري .

ويشار أنه على الرغم من توقيع المدعو مظلوم عبدي اتفاقية مع الأمم المتحدة لمنع تجنيد الأطفال إلا ان هذه الممارسات مستمرة في مناطق سيطرتها بشكل شبه يومي .

هذا و تستمر رابطة المستقلين الكرد السوريين بكشف زيف وأكاذيب هذه المنظمة الارهابية من خلال فضح ممارساتها بتجنيد القاصرين وخطفهم الى معسكرات في جبال قنديل بهدف انشاء جيل ارهابي بعيد عن المجتمع والتعليم والعائلة واستخدامهم في اجنداتها الارهابية وقد نشر موقع الرابطة العشرات من التقارير توثق اختطاف المئات من الأطفال القصر .

مقالات ذات صلة

USA