• السبت , 25 سبتمبر 2021

ميليشيات الأسد وقوات الاحتلال الروسي ترتكب مجزرة جديدة في ريف ادلب .

تستمر ميليشيات الأسد وقوات الاحتلال الروسي في ارتكاب ابشع الجرأئم ضد أبناء الشعب السوري حيث أكدت مصادر إعلامية ان ميليشيات الأسد وقوات الاحتلال الروسي ارتكبت مجزرة جديدة في ريف إدلب، مساء السبت، راح ضحيتها عدد من المدنيين.

فقد استشهد 5 مدنيين (3 نساء وطفلين) قضوا إثر قصف ميليشيات النظام لبلدة “أحسم” في جبل الزاوية بقذائف المدفعية الثقيلة.

وفي السياق ذاته استهدفت ميليشيات الأسد بلدة بليون بقذائف الصاروخية والمدفعية مما أدى إلى جرح العشرات بين صفوف المدنيين في بلدة “.

ومن الجدير بالذكر أنه صباح يوم الامس السبت استهدفت ميليشيات الأسد بلدة “سجنة” جنوب إدلب بقذائف موجهة بالليزر “كراسنوبول”. مما أدى إلى استشهاد ٦ مدنيين .ويشار ان ميليشيات الأسد استهدفت منزلاً في سجنة منا ادى الى سقوط العائلة بأكملها بين شهيد وجريح .

مقالات ذات صلة

USA