• الجمعة , 24 سبتمبر 2021

ميليشيات الأسد تستهدف مدينة “دارة عزة” بريف حلب الغربي ما أدى إلى استشهاد طفل وجرح أربعة آخرين .

تستمر ميليشيات الأسد وقوات الاحتلال الروسي في ارتكاب ابشع الجرأئم ضد أبناء الشعب السوري حيث أكدت مصادر إعلامية ان ميليشيات الأسد وقوات الاحتلال الروسي استهدفت صباح اليوم الأحد المصادف 18/7/2021 مدينة “دارة عزة” بريف حلب الغربي ما أدى إلى استشهاد طفل وجرح أربعة آخرين .

ومن الجدير بالذكر أن هذا يأتي بعد ساعات قليلة من ارتكاب ميليشيات الأسد وقوات الاحتلال الروسي مجزرة في بلدة “أحسم” في جبل الزاوية حيث استشهد ٥ مدنيين بقذائف المدفعية الثقيلة..

ويشار أن إدلب تخضع إلى اتفاق بين تركيا وروسيا بعد عملية عسكرية واسعة شنها نظام الأسد بدعم الطيران الروسي وسيطر على مساحات واسعة من ريف إدلب.

ونص الاتفاق حينها على وقف إطلاق النار وتثبيت نقاط العسكرية، إضافة إلى تسيير دوريات مشتركة على طول الطريق حلب- اللاذقية.

مقالات ذات صلة

USA