• السبت , 13 أبريل 2024

قطر تطالب بمحاسبة تنظيم الأسد الأرهابي على إستخدام الأسلحة الكيميائية ضد الشعب السوري.

طالبت قطر بمحاسبة تنظيم الأسد الأرهابي على استخدامه الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين في “دوما” بريف دمشق .

جاء ذلك خلال بيان أصدرته الخارجية القطرية اليوم السبت المصادف 28/1/2023 وأعربت فيه عن ”دعم دولة قطر الكامل للجهود الدولية الرامية إلى تنظيم الأسد الأرهابي على جرائمه المروّعة في حق الشعب السوري، بما في ذلك استخدامه للأسلحة الكيماوية في مدينة “دوما” في شهر نيسان/ إبريل عام 2018، وضمان تقديم مجرمي الحرب في سورية إلى العدالة الدولية”.

وأضاف البيان: ” أن وزارة الخارجية تؤكد أن تقرير منظمة حظر الأسلحة الكيماوية الأخير، الذي خلص إلى مسؤولية تنظيم الأسد الإرهابي عن الهجوم الشنيع على مدينة دوما، يكشف للعالم مجدّداً بشاعة ووحشية هذا النظام عديم الضمير والإنسانية، الذي مازال مستمراً في سياسة المجازر المروّعة والأرض المحروقة والمدن المدمرة، متجاوزاً جميع الخطوط الحمراء التي تفرضها الأخلاق، ويوجبها القانون”.

كما أشارت الخارجية القطرية على أن ”أي حل سياسي في سورية لن يؤدي إلى نتيجة ناجحة ومستدامة بدون محاسبة المتورطين في ارتكاب هذه الجرائم الفظيعة”.

وأكد البيان على موقف دولة قطر الثابت ”بضرورة إيجاد حل سياسي تفاوضي بين كل الأطراف السورية وفقاً لبيان جنيف 1، وقرار مجلس الأمن رقم 2254، بما يحفظ وحدة سورية وسيادتها، ويحقق تطلعات شعبها في الأمن والاستقرار.

ومن الجدير بالذكر أن الموقف القطري يأتي بعد تأكيد منظمة حظر الأسلحة الكيميائية مسؤوليته على المجزرة التي وقعت في المدينة قبل نحو خمسة أعوام.

مقالات ذات صلة

USA