• الخميس , 18 أغسطس 2022

في اليوم الدولي لضحايا العدوان من الأطفال الأبرياء: مقتل 29791 طفلا في سوريا منذ آذار 2011 بينهم 181 بسبب التعذيب

طفل في أحد مخيمات بلدة راجو شمال محافظة حلب، وسط ظروف جوية صعبة يعيشها النازحون في المخيم بعد عاصفة ثلجية ضربت المنطقة، ليلة 19 كان الثاني 2022 – بعدسة محمد نور

أطفال سوريا تعرضوا على مدى 12 عاما لأسوأ أشكال العدوان وسط فشل تام في حل النزاع السوري

يُصادف اليوم 4/ حزيران اليوم الدولي لضحايا العدوان من الأطفال الأبرياء، الذي أعلنته الجمعية العامة للأمم المتحدة بموجب قرارها دإط – 8/7 المؤرخ 19/ آب/ 1982، وقد تعرَّض الأطفال في سوريا طيلة قرابة 12 عاماً منذ اندلاع الحراك الشعبي في آذار/ 2011 لأفظع أشكال العدوان، بما فيها القتل، العنف الجنسي، التجنيد، استهداف المدارس والمشافي، ومحدودية وصول المساعدات الإنسانية، تُمارَس من قبل مختلف أطراف النزاع المسلح في سوريا، ولكن البيانات تشير إلى مسؤولية النظام السوري وحليفيه الروسي والإيراني عن النسبة العظمى من الانتهاكات بحق الأطفال، وبعض هذه الانتهاكات بلغت مستوى الجرائم ضد الإنسانية مثل الإخفاء القسري، التعذيب، التشريد القسري.

لا يكاد يمرُّ انتهاك يتعرَّض له المجتمع السوري دون أن نسجل ضمنه أطفالاً، وقد تراكم حجم هائل من العدوان على الأطفال على مدى السنوات الأحد عشر السابقة.

للإطلاع على البيان كاملاً

https://snhr.org/arabic/wp-content/uploads/sites/2/2022/06/S220605A.pdf

مقالات ذات صلة

USA