• الخميس , 18 أغسطس 2022

في الذكرى السنوية السابعة … رابطة المستقلين الكرد السوريين تحمل ميليشيات pyd-pkk الارهابية مسؤولية مجزرة كوباني بشكل كامل .

عاني الشعب السوري مع انطلاقة الثورة السورية المئات من المجازر الارهابية من قبل تنظيم الاسد الأرهابي والميليشيات الموالية له والتي راح ضحيتها الآلاف من أبناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته .

وتعد المجزرة التي شهدتها مدينة كوباني (عين العرب) في الخامس والعشرين من شهر حزيران عام 2015 واحدة من ابشع المجازر التي شهدها الشعب السوري .

حيث انه في ٢٥ من شهر حزيران من كل عام يستذكر الشعب السوري في مدينة كوباني تفاصيل مجزرة تعد من ابشع الجرائم التي ارتكبت بحق أهالي هذه المدينة .

و يصادف اليوم الذكرى السنوية السابعة لهذه المجزرة الذي ارتكبها تنظيم داعش الإرهابي . ففي الخامس والعشرين من حزيران من عام 2015، اقتحم العشرات من عناصر تنظيم داعش الإرهابي المدينة مرتدين ثياب ميليشيات pyd-pkk وقاموا بارتكاب ابشع الجرائم استشهد على إثرها أكثر ٢٤٢ مدنياً ومئات الجرحى .

بعد مرور سبعة اعوام على هذه المجزرة لاتزال ملابساتها غامضة و ماتزال ميليشيات pyd_pkkتحاول التستر على الفاعلين ولايزال ذوي الضحايا يتسائلون كيف استطاع المئات من عناصر تنظيم داعش الإرهابي بألياتهم واسلحتهم دخول المدينة وإقتحام منازل المواطنين العزل لساعات طويلة في الوقت الذي كانت فيه المدينة تحت سيطرة ميليشيات pyd _ pkk ؟

وفي هذا المناسبة الأليمة اننا في رابطة المستقلين الكرد السوريين في الوقت الذي نقدم فيه التعازي المواساة الى ذوي الضحايا والشهداء نؤكد على أهمية محاسبة المجرمين وكل من تلطخت أيديهم بدماء الأبرياء ونحمل ميليشيات pyd _pkk كامل المسؤولية ونؤكد للراي العام أن استمرار ميليشيات pyd_pkk في إخفاء الحقيقة دليل واضح على مشاركة هذه الميليشيا في المجزرة.

مقالات ذات صلة

USA