• السبت , 25 سبتمبر 2021

تركيا تستنكر لقاء الرئيس الفرنسي مع وفد من ميليشيات قسد

أدانت تركيا لقاء الرئيس الفرنسي مع وفد ما تسمى الإدارة الذاتية التابعة لميلشيا قسد، وذلك في العاصمة الفرنسية باريس.

واستنكرت الخارجية التركية اجتماع الرئيس الفرنسي (إيمانويل ماكرون) بأعضاء مجلس سورية الديمقراطية الخاضع لميلشيا قسد.

وقال الناطق باسم الخارجية التركية (طانجو بيلغيتش) في بيان: “إن تعامل فرنسا مع هذا التنظيم الإرهابي الدموي الذي يمتلك أجندة انفصالية، يضر بجهود تركيا الرامية لحماية أمنها القومي ووحدة سورية السياسية وسلامة أراضيها وضمان الاستقرار في المنطقة”.

وأضاف الناطق أن تركيا أطلعت فرنسا والمجتمع الدولي على ممارسات هذا التنظيم الإرهابي الذي قمع المظاهرات السلمية بطريقة دموية وقصف الأهداف المدنية مثل مستشفى عفرين، وهاجم المدنيين السوريين بمن فيهم الأطفال.

وأكد بأن تركيا ستواصل بحزم كفاحها ضد هذا التنظيم الارهابي وامتداده في كل مكان.

ويشار أن وفد مما تسمى الإدارة الذاتية التقى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في الإليزيه، وذلك برئاسة المدعوة إلهام أحمد رئيس الهيئة التنفيذية لما يسمى مجلس سورية الديمقراطية، وبيريفان خالد الرئيس المشترك لما يسمى الإدارة الذاتية التابعتين لميليشيات قسد الارهابية .

مقالات ذات صلة

USA