• السبت , 24 يوليو 2021

الذكرى السنوية للمجزرة التي ارتكبتها ميليشيات الأسد في مدينة موحسن بدير الزور .

منذ انطلاقة الثورة السورية لجأ نظام الأسد إلى ارتكاب ابشع الجرائم ضد أبناء الشعب السوري واليوم يصادف الذكرى السنوية السابعة للمجزرة التي ارتكبتها ميليشات الأسد في مدينة حسن بدير الزور .

ففي مثل هذا اليوم وتحديداً في 21/6/2014استهدف طيران نظام الأسد الحربي مجلس عزاء في حي البوسيد في مدينة موحسن موقعاً ثمانية عشر شهيداً وعدد من الجرحىويذكر أن العزاء كان لأحد الشهداء الذين تمت تصفيتهم في معتقلات نظام الاسد .اسماء الشهداء :

1_جاسم حمود العبد السلامة

2_رياض جاسم حمود العبد السلامة

3_زيدان حمود العبد السلامة

4_ثابت حسين العلاوي

5_قصي ثابت حسين العلاوي

6_عمروائل المرجان

7_طارق ويس العلاوي

8_حسين جاسم العلاوي

9_محمد الحسين ابوزهرة

10_يامن محمد العليوي

11_احمد طلال الحسين

12_محمد يوسف العلي

13_ايمن يونس الفناد

14_شيماء صفوك البرجس

15_ايمان مداح اليونس

16_نهى ابراهيم العبد السلامة

17_حذيفة عصري الشواخ

يذكر بانها ليست المجزرة الوحيدة التي قام بها طيران نظام الأسد في مدينة موحسن بل هي واحدة من سلسلة من الجرائم ارتكبها النظام فيها.

ومن الجدير بالذكر ان هذه المجزرة نموذج بسيط عن الجرائم والمجازر التي اقترفها النظام منذ اليوم الأول للثورة السورية، وتكفي الإشارة في هذا السياق إلى الإحصائية التي نشرتها الشبكة السورية لحقوق الإنسان، ووثقت فيها ارتكاب النظام السوري، خلال عام 2017 وحده، حوالى 129 مجزرة، وهو العام الذي شهد توقيع اتفاقيات خفض التوتر.

مقالات ذات صلة

USA