• الأربعاء , 28 سبتمبر 2022

6 آلاف دولار ثمن الإعفاء من التجنيد الإجباري لدى ميليشيات “ب ي د”

فرضت الإدارة الذاتية التابعة لميليشيات حزب الاتحاد الديمقراطي “ب ي د”، رسوما مالية كبيرة على الشبان السوريين الذين فروا من مناطق سيطرته، كشرط للإعفاء مما يسمى “واجب الدفاع الذاتي”، الذي يفرضه الحزب على الشبان في شمالي شرقي سوريا.
وذكر موقع الخابور المحلي، أن “ب ي د” حدد مبلغ (6) آلاف دولار أمريكي، كبدل نقدي على الشبان المكلفين بالتجنيد الإجباري كشرط أساسي للعودة لهم إلى مناطق سيطرة “ب ي د” في سوريا من الخارج، أو إتمام خدمتهم العسكرية عند عودتهم.
وبحسب الموقع المهتم بأخبار المنطقة الشرقية من سورية، فإن القانون الجديد يشمل المقيمين وحاملي الإقامات بالدول العربية والأجنبية، ويستثنى منه المقيمين في (تركيا – العراق)، الذين يجب عليهم دفع مبلغ (400) دولار كرسم تأجيل سنوي.
يشار إلى أن إدارة “ب ي د” تفرض على التجنيد الإجباري في مناطق سيطرته شمالي شرقي سوريا، ما أدى لفرار آلاف الشبان إلى الدول المجاورة لسوريا وبخاصة تركيا.
المصدر: بلدي نيوز

مقالات ذات صلة

USA