• الإثنين , 4 مارس 2024

واشنطن تؤكد مجددا على ضرورة محاسبة تنظيم الأسد الأرهابي على استخدام الأسلحة الكيميائية.

جددت الولايات المتحدة الأمريكية تاكيدها على ضرورة محاسبة تنظيم الأسد الأرهابي لاستخدامه الاسلحة الكيميائية في سوريا.

جاء ذلك على لسان نائب السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة ريتشارد ميلز، خلال جلسة مجلس الأمن الدولي الشهرية بشأن ملف السلاح الكيماوي في سورية .

حيث دعت دول العالم إلى فرض عقوبات على تنظيم الأسد الأرهابي لاستخدامه الاسلحة الكيميائية ضد الشعب السوري خلال الثورة السورية.

وأشار أيضا إنه يجب الاستجابة إلى نتائج التحقيق التابع لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، وضمان تنفيذ كامل قرار مجلس الأمن رقم 2118.

وأكد على ضرورة تقييد تنظيم الأسد الأرهابي بالتزاماته بموجب القرار 2118، وتدمير سلاحه الكيميائي، والسماح لفريق منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بالعودة إلى سورية.

و أكد أن الولايات المتحدة الأمريكية فرضت عقوبات على أفراد وكيانات مرتبطة بتنظيم الأسد الإرهابي وببرنامج الأسلحة الكيميائية التابعة له .

وفي الختام دعا ميلز دول العالم إلى الامتناع عن تطبيع العلاقات مع تنظيم الأسد الأرهابي.

مقالات ذات صلة

USA