• الجمعة , 7 أكتوبر 2022

هكذا بدا مطار حماة العسكري بعد سلسلة الانفجارات التي هزته

أظهرت صور نشرتها حسابات موالية لميليشيا نظام الأسد على مواقع التواصل الاجتماعي حجم الأضرار الكبيرة التي لحقت بمطار حماة العسكري الذي شهد أمس (الجمعة) عدة انفجارات ضخمة أدت إلى نشوب حرائق في أرجائه استمرت لساعات.

واحتاجت الحرائق التي اندلعت في المطار، إلى ثلاثة أفواج إطفاء من (حمص وحماة والسلمية) كي يتمكنوا من السيطرة عليها وإخمادها بعد استمرارها لعدة ساعات، حيث أتت على عدة أبنية داخل المطار منها مرابض الطائرات التي بدت وكأنها مدمرة بفعل القصف.

ولم يعرف حتى الآن السبب الرئيسي وراء اندلاع الحرائق في مطار حماة العسكري، إلا أن ناشطين رجحوا أن تكون الانفجارات ناتجة عن غارات إسرائيلية استهدفت مستودعات ذخيرة في المطار.

في حين تحدثت وسائل إعلام نظام الأسد عن اشتعال النيران في مستودعات للذخيرة بسبب “الحرارة المرتفعة في فصل الصيف”.

وتزامنت الانفجارات في مطار حماة مع قصف إسرائيلي بدبابات “الميركافا” استهدف التلال الحمر شمالي القنيطرة، والتي سلّمت ضمن اتفاقية بيت جن لنظام الأسد.

وفي السياق ذاته سمع فجر (السبت) دوي انفجارات في مطار دير الزور العسكري، يعتقد أنها ناجمة عن قصف إسرائيلي، بحسب وكالة (الأناضول).

ويضم المطار أعداد كبيرة من الميلشيات التابعة لإيران.

المصدر: أورينت نيوز

مقالات ذات صلة

USA