• الإثنين , 4 مارس 2024

نجاة رشدي تؤكد أن “الوضع في سوريا خطير للغاية و لا يمكن تركه من دون مراقبة.

اكدت نائبة المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا، نجاة رشدي أن “الوضع في سوريا خطير للغاية، بحيث لا يمكن تركه من دون مراقبة.

جاء ذلك خلال كلمة لها يوم الامس الثلاثاء المصادف 28/11/2023 في اجتماع لمجلس الأمن .

وحذرت رشدي من احتمال تصعيد واسع النطاق في سوريا، عبر امتداد الحرب من غزة وإسرائيل إلى مناطق مختلفة في الداخل السوري

وأشارت رشدي في كلمتها الى الوضع الإنساني، وملف الاحتجاز غير القانوني المستمر لعشرات آلاف الأفراد، وملف اللاجئين، والملف السياسي، وحذرت من تراجع الاهتمام بسوريا واكدت أن “الوضع في سوريا خطير للغاية، بحيث لا يمكن تركه من دون مراقبة

مقالات ذات صلة

USA