• الجمعة , 2 ديسمبر 2022

ميليشيات pyd_pkk تختطف طفلة قاصرة لتجنيدها اجباريا في صفوفها .

تستمر ميليشيات pyd_pkk في ممارساتها الأرهابية ضد أبناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته في المناطق التي تقع تحت سيطرتها .

فقد أكدت مصادر إعلامية ان هذه الميليشيات مستمر في خطف الاطفال وتجنيدهم بشكل اجباري في صفوفها .حيث قامت ما تمسى منظمة الشبيبة الثورية التابعة لمنظمة pkk الارهابية بخطف الطفلة سما فتحي كدو والتي تبلغ من العمر 16عاما .

وفي هذا السياق نشر فتح الله كدو بياناً حول اختطاف طفلته سما وجاء فيه : أنه في ظل الأوضاع المأساوية التي تمر بها سورية بشكل عام والمناطق الكردية بشكل خاص من ويلات الحرب حيث القتل و التدمير والتهجير والجوع وغياب الخدمات والتعليم الرسمي والتي كادت أن تصبح حكراً على ابناء الأغنياء.

ورغم كل هذه المتاعب والمصائب الكبيرة التي نعاني منها يومياً، بقينا على أرض الوطن وقررنا التشبث بها وكان ولا يزال الاستمرار في تعليم بناتي وابنائي من المهام المقدسة لي ولزوجتي لأنهم مستقبلنا ومستقبل الوطن.

واضاف كدو خلال البيان قائلاً: أن الأمر المستنكر والمفجع ضمن هذه الظروف أنه هناك من يعمل ويسعى جاهدا على تدمير مستقبل أطفالنا ويهدف لعسكرة المجتمع. واكد كدو في بيانه أنه في يوم 2021-12-19 تم خطف طفلته القاصرة (سما فتحي كدو) ذات ال16 سنة وهي طالبة في الصف الحادي عشر .

وأشار كدو أن طفلته تعاني من أمراض عديدة منها (عصبية، نفسية،اكتئاب حاد-عزلة وضمور وقصر في النمو الناتجة عن الحالة العصبية النفسية حسب تقرير الأطباء). رغم ذلك بالتاريخ المذكور خُطِفَت من قبل منظمة (جوانين شورشكر) الشبيبة الثورية التابعة لحزب PYD لغاية تاريخ اليوم.

وجاء في البيان أيضا :علماً بأن بعضاً من الأقارب و الأصدقاء كانوا حصلوا على وعود بإعادة أبنتي للمنزل خلال الأيام الفائتة ولكن لم تنفذ حتى الآن.

وفي الختام ناشد كدو جميع المنظمات الدولية الحقوقية والإنسانية والشخصيات الكردية والسورية المهتمة بحقوق الطفولة والأمومة وأحزاب الحركة الوطنية الكردية و ممثلياتها في الداخل و الخارج للعمل على إعادة أبنته المخطوفة الى أحضان العائلة لإتمام تعليمها وعلاجها .

ويشار أنه على الرغم من توقيع المدعو مظلوم عبدي اتفاقية مع الأمم المتحدة لمنع تجنيد الأطفال إلا ان هذه الممارسات مستمرة في مناطق سيطرتها بشكل شبه يومي وقد نشر موقع الرابطة العشرات من التقارير توثق اختطاف العشرات من الأطفال القصر لتجنديهم إجباريا في صفوفها .

مقالات ذات صلة

USA