• الثلاثاء , 28 مايو 2024

ميليشيات pyd-pkk الإرهابية تستمر في تضييقها على المدنيين في الحسكة.

تستمر ميليشيات pyd-pkk الإرهابية في ممارساتها ضد أبناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته في المناطق التي تسيطر عليها .

حيث منعت ما تسمى “الإدارة الذاتية” التابعة لميليشيات pyd-pkk الإرهابية من إيصال الكهرباء إلى محطة مياه “علوك”، بحجة وجود أعطال في محطة الدرباسية بريف الحسكة.

هذا وقد عملت الورش الفنية عملت على تحويل الكهرباء القادمة إلى الحسكة من سد تشرين إلى القامشلي لإيصالها إلى محطة علوك ولكن هذه الميليشيات الإرهابية رفضت تغذية المحطة بالكهرباء.

وفي هذا السياق أكد مراقبون أن هذه الميليشيات الإرهابية تريد استثمار معاناة نحو مليون شخص من جراء انقطاع مياه محطة “علوك” الصالحة للشرب لأهداف سياسية عبر تحميل تركيا مسؤولية توقف المحطة نتيجة الغارات الجوية.

ومن الجدير بالذكر انما تسمى الإدارة الذاتية التابعة لميليشيات pyd-pkk الإرهابية ادعت في بيان سابق عقب القصف التركي إن “الهجمات التركية جعلت أكثر من مليوني إنسان من دون خدمات من قبيل الماء والكهرباء”.

واشتكى سكان مدينة الحسكة من عدم توفر المياه الصالحة للشرب نتيجة توقف “محطة علوك”، ما يجبرهم على الاعتماد على مياه الصهاريج، رغم تسببها بأمراض كثيرة وارتفاع سعرها.

ويبلغ ثمن الخزان الواحد بسعة خمسة براميل نحو 30 ألف ليرة سورية، جراء رفع “الإدارة الذاتية” مؤخراً سعر المازوت وازدياد الطلب على المياه مع توقف محطة “علوك”.

ومن الجدير بالذكر أن ميليشيات pyd-pkk الإرهابية تمارس ابشع الممارسات من قتل وخطف وتجنيد وتهجير ضد المدنيين في المناطق التي تقع تحت سيطرتها مما يؤدي إلى هجرة عدد كبير من أبناء الشعب السوري إلى الدول الأوروبية والمجاوزة هربا من ممارسات هذه الميليشيات الإرهابية

مقالات ذات صلة

USA