• السبت , 1 أكتوبر 2022

ميليشيات قسد الارهابية تحتجز 38 سيدة من الرقة …. وذووهم يطالبون بالإفراج عنهم .

تستمر ميليشيات قسد الأرهابية في ممارساتها الأرهابية ضد أبناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته في المناطق التي تقع تحت سيطرتها .حيث أكدت مصادر اعلامية أن هذه الميليشيات الإرهابية تحتجز 38 سيدة من محافظة الرقة دون الكشف عن مصيرهم .

وفي هذا السياق أكدت موقع تليفزيون سوريا أن أهالي 38 سيدة محتجزة في معتقلات تنظيم قسد الإرهابي بمحافظة الرقة بالكشف عن مصيرهن والسماح لهم بزيارتهن. ونقل موقع تلفزيون سوريا عن مصدر خاص أن ميليشيات “قسد” ترفض مطالبات الأهالي بالكشف عن مصير السيدات المحتجزات في الرقة، بحجة أنهن متهمات بـ “الإرهاب”.

وأشار الموقع ايضا إنَّ “25 طلب تظلم وشكوى قُدمت من قبل ذوي المعتقلات لمكتب شؤون المعتقلين في مركز العلاقات العسكرية بالرقة، إلا أنها قوبلت جميعها بالرفض إلى أن ينتهي التحقيق معهن”.

واضاف أن المعتقلات تم اعتقالهن خلال حملات دهم شهدتها محافظة الرقة والمخيمات العشوائية بتهم تتعلق بالعمالة للخارج

وأشار المصدر إلى أنما يسمى “الأمن العام” التابع لميليشيات قسد الارهابية أنكر وجود المحتجزات في سجونه، “إلا أن الأهالي تمكنوا من معرفة أماكن احتجازهن عبر بعض الوسطاء في سجون استخبارات هذه الميليشيات في الفرقة 17 شمالي الرقة” وفق المصدر.

ولفت المصدر إلى أن “الأهالي بالتنسيق مع شيوخ العشائر، قدموا عريضة بأسماء المحتجزات. إلا أن مخابرات قسد ما زال تحتجزهن بالرغم من وجود أطفال لدى بعضهن”.

مقالات ذات صلة

USA