• السبت , 23 أكتوبر 2021

مكتب الرابطة في عفرين وضمن سلسلة نشاطاته يستقبل وفداً من تجمع الوطني لتركمان سوريا .

تستمر رابطة المستقلين الكرد السوريين في نشاطاتها السياسية في الداخل والخارج السوري فقد استقبل مكتب الرابطة في عفرين اليوم الاثنين المصادف 20/9/2021 وفداً من التجمع الوطني لتركمان سوريا .

و ضم الوفد كل من السادة :

_خالد الحاج عبدالغني رئيس التجمع الوطني لتركمان سورية

_صالح شريف نائب رئيس التجمع

_الشيخ علي حاج نعسان آغا شيخ التركمان

_نضال الاحمد رئيس المكتب الاعلامي

_اسماعيل حسو رئيس مكتب الذاتية

_عبدالرزاق الحسين رئيس المكتب السياسي والناطق الرسمي باسم التجمع

وبعض اعضاء مجلس شورى التجمع وهم:

_جمال فاضل صالح

_فيصل ويسو _

عبدالباسط الأطرش و ممثلي المحافظات من الإخوة التركمان .

و كان في استقبالهم الاستاذ اذاد عثمان مدير مكتب الرابطة بعفرين و عدد من كوادر الرابطة.

وقد تم النقاش حول العلاقات الأخوية التاريخية التي تجمع بين مكونات الشعب السوري عامة و بين الكرد و التركمان خاصة و التي يحاول تنظيم الأسد الأرهابي طمسها و خلق هويات لا وطنية تفتت البنية المجتمعية لسوريا .

ومن ناحية أخرى وحول التهديدات التي تتعرض لها قيادة الرابطة بسبب مواقفها الوطنية والتي تخدم أهداف الثورة السورية ابدى الوفد تعاطفه مع الرابطة تجاه هذه التهديدات والتي تطلقها ميليشيات pkk الارهابية .

وأشار الوفد أن هذه التهديدات تعبر عن فشل مشاريع هذا التنظيم الإرهابي المعادية للوطن .

وأكد الوفد على ضرورة الحفاظ على حقوق كل المكونات السورية دستوريا و أن سوريا جميلة بتنوعها و هذا ما جعلها تشارك في صناعة الحضارة في الماضي .

كما قام الوفد بتقليد الرابطة درع الصداقة و تم تسليمه لمدير مكتب عفرين.

وبدوره قام مدير مكتب الرابطة في عفرين بتقديم الشكر إلى التجمع الوطني لتركمان سوريا على هذه الزيارة و استعرض الواقع السياسي و رؤية الرابطة الوطنية في هذه المرحلة و ضرورة تكثيف العمل الوطني من خلال أنشطة مشتركة تبحث في الهوية الوطنية و أولويات المرحلة و إعادة هيكلة مؤسسات المعارضة و الكيانات الثورية على أساس الكفاءة و النزاهة .

كما اكد عثمان على استعداد رابطة المستقلين الكرد السوريين للعمل المشترك مع الأطراف السياسة المعارضة

وفي الختام تم التأكد على أهمية مثل هذه الزيارات واستمرارها والعمل سويا في خدمة الشعب السوري وتحقيق أهداف الثورة السورية المباركة.

مقالات ذات صلة

USA