• السبت , 24 سبتمبر 2022

مقتل جامعي سوري على يد عنصريين أتراك في أنطاكيا

الوكالة السورية للأنباء

قتل شاب سوري لاجئ في تركيا، عقب تعرضه للطعن من قبل مجموعة من الشبان الأتراك في ولاية أنطاكيا التركية مساء أمس السبت.

وبحسب مصادر إعلامية فإن مجموعة من الشبان الأتراك ويبلغ عددهم 6 أشخاص أقدموا على طعن الشاب السوري “فارس العلي” بسكين في منطقة نارلجا في ولاية أنطاكيا يوم أمس السبت.

وتسببت حادثة الطعن بوفاة الشاب على الفور، وهو ابن شهيد، ودخل إلى كلية الطب في بورصة قبل أيام قليلة فقط.

وينحدر العلي من قرية معربليت بريف إدلب الجنوبي، وبحسب المصادر فإن الشرطة التركية ألقت القبض على شخص واحد من المهاجمين.

واليوم الأحد قدم وزير الداخلية التركي سليمان صويلو التعازي لذوي الشاب الذي قتل طعناً في أنطاكيا على يد مجموعة شبان أتراك ونقل لهم تعازي الرئيس رجب طيب أردوغان.

وخلال الفترة الأخيرة تصاعدت حدة الجرائم في تركيا ضد اللاجئين السوريين، نتيجة التصريحات العنصرية التي تطلقها بعض الأحزاب المعارضة في تركيا.

مقالات ذات صلة

USA