• الخميس , 1 ديسمبر 2022

معارضون سوريون يطالبون بمنع «التطبيع» مع النظام خلال لقاء مع مسؤول أميركي

الشرق الأوسط:28/9/2022

أعلن «الائتلاف الوطني السوري» و«هيئة التفاوض السورية» أن وفداً منهما التقى نائب ممثل الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة في نيويورك ريتشارد ميلز، وبحث معه مستجدات «العملية السياسية» في سوريا.

وضم الوفد المعارض كلاً من رئيس «الائتلاف» سالم المسلط، ورئيس «هيئة التفاوض» بدر جاموس، والرئيس المشترك للجنة الدستورية السورية هادي البحرة، وعضو «هيئة التفاوض» فدوى العجيلي.

وأوضح «الائتلاف»، في بيان، أن الاجتماع ركز على «ضرورة تفعيل العملية السياسية، وتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي 2254 بشكل كامل من أجل الوصول إلى انتقال سياسي حقيقي في البلاد، والقيام بكل ما يلزم من ضغط من أجل إجبار النظام على ذلك».

وتابع البيان أن «وفد الائتلاف الوطني وهيئة التفاوض أكد على أهمية استمرار العقوبات على نظام (الرئيس السوري بشار) الأسد ضمن (عقوبات قيصر)، ومنع أي محاولة للتطبيع معه أو إعادة إنتاجه». وشدد الوفد السوري المعارض على أن «التراخي في التعامل مع نظام الأسد كان أحد أسباب التغول الإيراني في المنطقة وتجرؤ (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين على غزو أوكرانيا»، حسب ما جاء في البيان.

وأشار البيان أيضاً إلى أن وفد المعارضة تحدث مع المسؤول الأميركي عن «ضرورة تفعيل مسار المساءلة والمحاسبة، والعمل على إطلاق سراح المعتقلين والمغيبين قسرياً في سجون نظام الأسد، وضمان إيصال المساعدات الإنسانية للمحتاجين في سوريا».

مقالات ذات صلة

USA