• الأربعاء , 28 سبتمبر 2022

مسؤول في تنظيم داعش يرعى مفاوضات بين ميليشيات قسد ونظام الأسد في ريف دير الزور

شهدت المفاوضات بين ميليشيات قسد ونظام الأسد تطورات جديدة في ريف دير الزور الشرقي حيث كشفت شبكات إخبارية محلية  عن مفاوضات بين ميليشيات أسد وميليشا “قسد” في ريف دير الزور الشرقي برعاية أحد العاملين لدى تنظيم داعش سابقاً.

حيث أفادت مصادر إعلامية عن  عبور عدد من العناصر التابعين لميليشيا “الدفاع الوطني” التابع لنظام الأسد عبر نهر الفرات، قادمين من بلدة بقرص (الضفة الغربية لنهر الفرات) إلى بلدة ذيبان (الضفة الشرقية) الواقعة تحت سيطرة “قسد” بتنسيق من المدعو “آكري”، وهو أحد مسؤولي قسد.

كما وأشارت المصادر إلى أن الاجتماع عقد في منزل شخص يدعى “هلال العسكر” و”زهدي الحثال”

من الجدير بالذكر ان هذه المفاوضات هدفها فتح  خط جديد لنقل النفط الخام من مناطق سيطرة قسد بمحافظة دير الزور الى مناطق سيطرة نظام الأسد”.

بحسب المصادر ذاتها، فإن “زهدي الحثال” كان يعمل في مكتب العلاقات العامة التابع لتنظيم “داعش”، إبان سيطرة التنظيم على مساحات واسعة من محافظة دير الزور.

 

مقالات ذات صلة

USA