• الخميس , 18 أغسطس 2022

مسؤولة في الخارجية الأميركية تؤكد موقف بلادها الرافض من التطبيع مع تنظيم الأسد الأرهابي.

تستمر الولايات المتحدة الأمريكية في موقفها المعارض لفتح اي علاقات مع تنظيم الأسد الأرهابي .

جاء ذلك على لسان مساعدة وزير الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأدنى باربرا ليف، يوم الامس الأربعاء المصادف 8/6/2022خلال جلسة استماع أمام أعضاء لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي.

حيث أكدت أن بلادها لن ترفع العقوبات عن تنظيم الأسد الأرهابي كما أنها لن تدعم جهود التطبيع معه.

واشارت إن الولايات المتحدة ستستخدم كل الأدوات الممكنة لزيادة عزل تنظيم الأسد الإرهابي ، ولن ترفع العقوبات عنه “حتى يتحقق تقدّم حقيقي نحو حل سياسي”.

ومن ناحية أخرى وحول استقبال دولة الإمارات لرأس النظام بشار الأسد أكدت المسؤولة الأمريكية أنها “شعرت بالصدمة عندما استُقبل بشار الأسد في الإمارات، وقد أبلغوا امارات بذلك”.

مقالات ذات صلة

USA