• الأحد , 25 سبتمبر 2022

مسؤولة أممية: “قسد” تعرقل مغادرة مدنيي عفرين

أعلنَت أورسولا مولر، مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أن عناصر تابعين لتنظيم (قسد)، يقيدون حركة المدنيين في منطقة عفرين، شمال مدينة حلب، بحسب (تركيا بالعربي).

أوضحت مولر في إحاطة لها، خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي يوم أمس الثلاثاء، حول الوضع الإنساني في سورية، أن التنظيم “يعرقل مغادرة المدنيين من المنطقة”، وأضافت أن المنظمة تلقت تقارير حذرت من هجمات محتملة (لم تحدد مصدرها)، على المستشفيات والمرافق الصحية، وأكدت أن هناك نحو “300 ألف شخص يعيشون في مدينة عفرين”.

أضافت مولر في كلمتها أن عدد السوريين الذين أصبحوا بحاجة إلى “الحماية والمساعدات الإنسانية”، منذ آذار/ مارس 2011، وفق تقديرات الأمم المتحدة بلغ نحو “13.1 مليون شخص”، منهم “6.1 ملايين نازح داخل سورية”، إضافة إلى “5.5 ملايين لاجئ، فروا عبر الحدود إلى دول الجوار”.

كما أوضحت المسؤولة الأممية أن الغارات الجوية على الغوطة الشرقية في دمشق، وكذلك على محافظة إدلب شمال سورية، وفي ريف حماة، أدت إلى “تشريد أكثر من 270 ألف شخص، منذ 15 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، وأشارت إلى قلق الأمم المتحدة بشأن أوضاعهم الإنسانية.

 

مقالات ذات صلة

USA