• الأربعاء , 21 فبراير 2024

محكمة ألمانية تحكم على عنصر من قوات تنظيم الأسد الأرهابي بالسجن المؤبد

يستمر القضاء الألماني في ملاحقة عناصر وقيادات في قوات تنظيم الأسد الأرهابي المتواجدين على أراضيها ومحاكمتهم على الجرائم التي ارتكبوها ضد الشعب السوري.حيث أدانت محكمة ألمانية يوم الامس الخميس المصادف 23/2/2023 المدعو موفق دواه أبو عكر، والذي يحمل الجنسيتين الفلسطينية والسورية في جريمة حرب وجرائم قتل لإطلاقه قنبلة يدوية على حشد من المدنيين الذين كانوا ينتظرون الطعام في دمشق عام 2014. وحكم عليه بالسجن المؤب.

خلصت المحكمة المركزية في العاصمة الألمانية إلى أن المتهم أطلق في 23 مارس 2014 قنبلة يدوية من سلاح مضاد للدبابات على حشد في حي اليرموك بدمشق، ما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة اثنين آخرين بجروح خطيرة

وقالت كذلك إنه كان قائد نقطة تفتيش لمجموعة فلسطينية، ربما تكون ”حركة فلسطين حرة”، وفي اليوم المعني كان من المفترض أيضا أن يشرف على توزيع طرود الطعام التي كانت تقدمها وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).

وقالت المحكمة إن المدعى عليه تصرف بدافع الانتقام من المدنيين في المنطقة بعد مقتل ابن أخيه البالغ من العمر 25 عاما قبلها بيومين برصاص أطلقه معارضون لحكومة الرئيس السوري بشار الأسد.وأدين المتهم بارتكاب جريمة حرب خطيرة على نحو خاص، فضلا عن أربعة اتهامات بالقتل وتهمتي شروع في قتل وإيذاء جسدي وقررت المحكمة أيضا أنه يتحمل ذنبا شديدا بشكل خاص، ما يعني أنه لن يكون مؤهلا لإطلاق السراح بعد 15 عاما، كما هو الحال عادة في ألمانيا.

ومن الجدير بالذكر أن الأمن الالماتي ألقى القبض عليه والذي يبلغ من العمر 55 عاما – في عام 2021 ببرلين، حيث كان يقيم كلاجئ. وبدأت محاكمته في أغسطس.

يشار إلى أن تطبيق ألمانيا لقاعدة ”الولاية القضائية العالمية”، التي تسمح بملاحقة الجرائم الخطيرة المرتكبة في الخارج، قد أدى العام الماضي إلى أول إدانة لمسؤول سوري بارز بارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

مقالات ذات صلة

USA