• الثلاثاء , 22 يونيو 2021

مجهولون يقتلون مدنياً في مدينة الحراك في الريف الشرقي لمحافظة درعا .

أكدت مصادر إعلامية ان مجهولين استهدفوا مدنياً في مدينة الحراك بريف الشرقي لمحافظة درعا مما أدى إلى مقتله .

وفي هذا السياق أكدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان ان أحمد عدنان الزامل، قُتل في 13 أيار 2021، إثر إصابته برصاص مٌسلحين مجهولين في مدينة الحراك والتي تخضع لسيطرة ميليشيات النظام .

كما أدانت الشبكة السورية لحقوق الإنسان كافة عمليات القتل التي تستهدف المدنيين، وطالبت القوة المسيطرة بأن تتحمل مسؤولية حماية المدنيين في مناطقها، وبالتحقيق في الحادثة وكشف ملابساتها للرأي العام، ولن يكون هناك استقرار في سوريا دون عملية انتقال سياسي حقيقي نحو الديمقراطية وضمن جدول زمني محدد.

يذكر أنّ محافظة درعا تشهد أيضاً عمليات اغتيال وخطف وسرقة وسطو مسلّح، في ظل فلتانٍ أمني تعيشه المحافظة منذ سيطرة النظام عليها بدعم روسي وإيراني، في شهر تموز عام 2018، ويوجّه ناشطون أصابع الاتهام إلى أجهزة أمن النظام وميليشياته، التي تشنّ حملات اعتقال مستمرة تطول مدنيين وعسكريين ومسؤولين سابقين في الجيش الحر

مقالات ذات صلة

USA