• السبت , 24 سبتمبر 2022

لقاء بين رابطة المستقلين الكرد السوريين والمجلس المحلي في مدينة الباب

ضمن سلسلة لقاءات ونشاطات تقوم بها رابطة المستقلين الكرد السوريين في الداخل السوري المحرر .
التقى وفد من رابطة المستقلين الكرد السوريين برئاسة الأستاذ عبدالعزيز التمو المجلس المحلي في مدينة الباب .
و اللقاء أكثر من ثلاثين شخصية من كوادر وقيادات الرابطة في المناطق المحررة وخاصة من ريف الباب وعفرين في مبنى المجلس المحلي في المدينة .
وتم استقبال الوفد من قبل رئيس المجلس الأستاذ جمال عثمان وبعض الإخوة من أعضاء المجلس.
وجرى تبادل الآراء و وجهات النظر حول الوضع السياسي والأمني والخدمي بشكل عام.
حيث أكد وفد رابطة المستقلين الكرد السوريين على ضرورة الإصلاح السياسي في مؤسسات المعارضة وضرورة تمكين الحكومة السورية المؤقتة وضرورة إيجاد مرجعية إدارية موحدة وضرورة توفير الأمن والأمان للناس وتقديم الخدمات لهم والاهتمام بحقوقهم وحرياتهم.
و من جانبه رحب رئيس المجلس ورفقاؤه بوفد الرابطة وعبروا عن سعادتهم بهذا اللقاء الوطني السوري وتمنوا المزيد من التواصل والتعاون من أجل تحقيق الهدف المشترك الذي نجتمع عليه في خدمة الثورة والمواطنين في المناطق المحررة دون أي تمييز.

ومن الجدير بالذكر أن وفد الرابطة توجه في السادس عشر من شهر ايلول الجاري إلى مدينة رأس العين اجرى العديد من اللقاءات ومن ضمنها لقاء المجلس المحلي في رأس العين ومدير المعبر الحدودي وتم النقاش حول الحالة المعيشية للأهالي في المدينة ووضع الخدمات وضرورة تحسين الوضع الأمني وقطع الطريق على مفخخات الإرهاب ومناقشة مدى إمكانية إعادة أهالي المدينة المحررة إلى ديارهم . كما تم التأكيد على ضرورة فتح مكتب لرابطة المستقلين الكرد السوريين في المدينة لتسهيل عملية التواصل والتفاعل مع الناس وإمكانية تقديم الخدمات لهم.

مقالات ذات صلة

USA