• الإثنين , 26 سبتمبر 2022

لدعم الثورة السورية.. الائتلاف الوطني السوري يبدأ بحملة دبلوماسية.

وكالة زيتون

بدأ الإئتلاف الوطني السوري، يوم أمس السبت، حملة دبلوماسية عربية وغربية لحشد دعم دولي لمناصرة الثورة السورية، مشدداً على الحل السياسي وفق قرار مجلس الأمن 2254 والذي يحقق تطلعات الشعب السوري.ووجّه رئيس الائتلاف الدكتور” نصر الحريري”، رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، والمبعوث الدولي إلى سورية غير بيدرسون، والدول الغربية الصديقة، كما وجه رسالة إلى جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي ومجلس التعاون الخليجي، وكافة الدول العربية بخصوص مستجدات الأوضاع الميدانية والسياسية في سورية.وأعرب” الحريري”، عن امتنانه للدور الرائد الذي لعبته الدول الصديقة للشعب السوري كحليف موثوق به للثورة السورية وشعبها، وقال إنه لطالما كان حلفاؤنا أصدقاء مخلصين للشعب السوري ومؤيدين حقيقيين له في نضاله من أجل الحرية والكرامة والعدالة.وأشار “الحريري” إلى، أن الائتلاف الوطني والثورة السورية يعوّل على الدور الكبير للدول العربية داخل الجامعة العربية، وعلى مستوى الأمة الإسلامية من خلال منظمة التعاون الإسلامي وعلى المستوى الدولي من خلال مجلس الأمن والأمم المتحدة، واعتبر أن هذا الدور الذي يتمثل في قيادة وتبني وتقوية رأي عربي فاعل في هذه المحافل، يمنع إعادة تعويم نظام الأسد القاتل.وكما أعرب “الحريري”، عن تقديره للجهود التي تبذلها جميع الدول العربية والإسلامية ودول الغرب الصديقة وشعوبها على ترحيبهم الحار باللاجئين السوريين الفارين من الجرائم التي يرتكبها نظام الأسد وميليشياته الإرهابية.وأكد “الحريري” على، أن الائتلاف الوطني يثق في التزام تلك الدول بدعم القضية العادلة للشعب السوري، وشدّد على أهمية التوصل إلى حل سياسي شامل في سورية وفق القرارات ذات الصلة وعلى رأسها قرار مجلس الأمن 2254، بما يحقق تطلعات الشعب السوري، ويمكن اللاجئين السوريين من العودة إلى وطنهم، ويضمن حل الأزمة الإنسانية في سورية حلاً نهائياً.وأوضح “الحريري”، أن الائتلاف الوطني حريص كل الحرص على استمرار التنسيق والتعاون الأخوي مع محيطه العربي والإسلامي من أجل اتخاذ القرارات التي تخدم قضية الشعب السوري والقضايا العربية وقضايا المنطقة,وأيضاً يعمل على إخراج جميع القوات الأجنبية من سورية وعلى رأسها إيران والميليشيات التابعة لها، وبنفس الوقت يعمل على إضعاف الدور الإيراني المتغلغل والمتنامي في المنطقة العربية.الجدير بالذكر أن الهيئة العامة للإئتلاف الوطني السوري أعلنت الأسبوع الماضي في بيان لها عن انتخاب الدكتور “نصر الحريري” رئيساً للإئتلاف ,وانتخاب كل من عقاب يحيى، وعبد الحكيم بشار وربا حبوش، كنواب للرئيس، وعبد الباسط عبد اللطيف أميناً عاماً، إضافة إلى انتخاب 19 عضواً جديداً للهيئة السياسية.

مقالات ذات صلة

USA