• السبت , 22 يونيو 2024

قيادة رابطة المستقلين الكرد السوريين تؤكد خلال اجتماع لها على استمرارها في خدمة الكرد السوريين بعيدا عن الشعارات الرنانة والتلاعب بمشاعره .

اكدت قيادة رابطة المستقلين الكرد السوريين على الاستمرار في خدمة الشعب السوري و أهداف الثورة السورية والعمل على إسقاط تنظيم الاسد الارهابي والميليشيات الإرهابية التابعة له بعيدا عن الشعارات الرنانة والكاذبة التي تلجأ إليها الأطراف أخرى للتلاعب بمشاعر الشعب .

جاء ذلك خلال اجتماع عقده مجلس إدارة رابطة المستقلين الكرد السوريين اليوم الاحد المصادف 19/5/2024 برئاسة رئيس الرابطة عبد العزيز التمو و حضور اغلب الاعضاء .

وقد تناول الاجتماع مجمل الأوضاع السياسية والتنظيمية حيث تم النقاش حول آخر التطورات السياسية والعسكرية التي تشهدها الساحة السورية عامة والاعتداءات التي تمارسها قوات تنظيم الاسد الارهابي وقوات الاحتلال الروسي وميليشيات pyd-pkk الارهابي ضد أبناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته .كما تم النقاش حول تأثير الحرب الدائرة في قطاع غزة بين حماس وإسرائيل على الملف السوري .

وقد أشاد الاجتماع بموقف الاممي الرافض لتطبيع العلاقات مع تنظيم الاسد الارهابي وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية التي أثبتت مجددا وقوفها مع الشعب السوري في الذكرى السنوية للثورة السورية وأثناء حضور بشار الأسد القمة العربية

وقد تطرقت قيادة الرابطة إلى موضوع اللاجئين السوريين في لبنان والطريقة التي تتعامل بها السلطات اللبنانية وترحيلهم إلى مناطق سيطرة تنظيم الاسد الارهابي معبرة عن إدانتها التي تخالف قوانين المجتمع الدولي ولا تضمن اي حق من حقوق اللاجئين .

ومن ناحية أخرى وحول الممارسات الإرهابية التي تمارسها هيئة تحرير الشام ضد المدنيين عبرت قيادة الرابطة عن ادانتها للهجمات الارهابية التي تقوم بها هيئة تحرير الشام ضد المتظاهرين المطالبين برحيل الجولاني في إدلب

اما من ناحية استمرار ميليشيات pyd-pkk الإرهابية في ممارساتها الإرهابية ضد ابناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته أكد الاجتماع أن استمرار ميليشيات pyd-pkk الإرهابية في ممارساتها الإرهابية ضد ابناء الشعب السوري في المناطق التي تسيطر عليها من خطف الاطفال وتجنيدهم بشكل اجباري والتضييق على المدنيين ومحاربتهم في أبسط مقومات الحياة تهدف بشكل أساسي إلى تهجير من تبقى من أبناء الشعب السوري وإفراغ المنطقة من سكانها الأصليين .

كما أشار الاجتماع أن هذه الميليشيات الإرهابية ومن خلفها تنظيم الاسد الارهابي تحاول ضرب مكونات الشعب السوري ببعضها البعض وزرع الفتنة من خلال الممارسات التي تمارسها في مناطق دير الزور والرقة وعلى الشعب السوري بكافة اطيافه ومكوناته أن يعي هذه المؤامرة الخبيثة ويحاربها بكل السبل المتاحة .

ومن ناحية أخرى وحول دور الذي تقوم به رابطة المستقلين الكرد السوريين في المناطق المحررة أشادت قيادة الرابطة بأهالي عفرين الذين أثبتوا العالم كذب ادعاءات ميليشيات pyd-pkk الارهابية .

كما اكدت قيادة الرابطة على ضرورة تكثيف الجهود في سبيل خدمة الشعب السوري في المناطق المحررة وحل المشاكل المتعلقة بالمواطنين وفق الإمكانيات المتاحة وخاصة استمرار العمل لعودة إهالي عفرين وراس العين إلى منازلهم وقراهم والخروج من هيمنة ميليشيات pyd-pkk الإرهابية التي تمنع الآلاف من أبناء الشعب السوري العودة وتستخدمهم في أجنداتها الإرهابية.

كما تم الإشادة بالجهود الكبيرة التي يبذلها مكتب عفرين من خلال تواصل وعقد سلسلة لقاءات مع أهالي عفرين والقرى المحيطة بها .

مقالات ذات صلة

USA