• الأربعاء , 21 فبراير 2024

طفل يفقد حياته بانفجار لغم من مخلفات الحرب في ريف إدلب.

مع استمرار تنظيم الأسد الأرهابي وحلفاؤه في حربهم ضد أبناء الشعب السوري تستمر معها ارتفاع حصيلة ضحايا الالغام  حيث فقد طفل صباح اليوم الاثنين المصادف 6/12/2021 حياته جراء انفجار لغم أرضي أثناء قيامه بالعبث به في بلدة فيلون في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

وفي هذا السياق قال ناشطون أن “اللغم من مخلفات الحرب، ومن المحتمل أن يكون وصل إلى الأماكن المأهولة بسبب الأمطار التي هطلت مؤخراً في المنطقة”.

ومن الجدير بالذكر أن عدد الذين قتلوا جراء انفجار العبوات من مخلفات الحرب في مناطق متفرقة من الأراضي السورية في حمص و حماة ودير الزور وحلب والجنوب السوري، منذ بداية شهر يناير/كانون الثاني من العام 2019 وحتى اليوم بلغ 640 شخصاً، بينهم 82 امرأة و234 طفلاً.

مقالات ذات صلة

USA