• الأحد , 25 سبتمبر 2022

رسالة إسرائيل للأسد: لا مشكلة لنا معك فخلال 40 عاماً لم تطلق رصاصة واحدة علينا

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الخميس، عدم وجود مشكلة بين إسرائيل ونظام بشار الأسد، مشيداً بأن الأخير لم يطلق رصاصة واحدة عند الحدود طيلة عقود.

وجاءت تصريحات نتنياهو للصحفيين قبل مغادرته لموسكو، التي التقى فيها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وكانت سوريا ووجود الميليشيات الإيرانية فيها على رأس أجندة اللقاء.

ونقلت صحيفة “هآرتس” عن نتنياهو تشديده على ضرورة إخراج القوات الإيرانية من سوريا، وعلى ما اعتبره “حق إسرائيل عند الضرورة لحماية حدودها ضد أي تحرك عسكري سوري “.

نتنياهو قال بشكل صريح – وفقاً للصحيفة – “ليست لدينا مشكلة مع نظام الأسد فعلى مدى 40 عاما لم يتم إطلاق رصاصة واحدة من مرتفعات الجولان”، وأكد أن إسرائيل “لا تعارض إعادة الرئيس السوري بشار الأسد سيطرته على سوريا واستقرار قوة نظامه، ولكن إسرائيل ستتحرك عند الضرورة وكما فعلت في الماضي لحماية حدودها ضد أي تحرك عسكري سوري “.

وأضاف نتنياهو قائلاً: “لقد أوضحت سياساتنا بأننا لن نتدخل ولم نتدخل وهذا لم يتغير وما أزعجنا هو (تنظيم) داعش و(المنظمة اللبنانية) حزب الله وهذا لم يتغير. لب المسألة هي الحفاظ على حريتنا في التحرك ضد أي شخص يتحرك ضدنا، وثانياً إبعاد الإيرانيين من الأراضي السورية”.

ولفتت الصحيفة إلى أن تصريحات نتنياهو جاءت بعد ساعات من إعلان الجيش الإسرائيلي قصف 3 مواقع لقوات نظام الأسد في القنيطرة جنوب غرب سوريا، فجر اليوم السبت.

وفي تعليقه على وجود القوات الإيرانية في سوريا، قال نتنياهو إن الإيرانيين “لم يغادروا المنطقة الحدودية السورية بالكامل وإنما عادوا عدة عشرات من الكيلومترات بعيداً عن حدود الجولان”.

وأضاف أن سياسة إسرائيل كما هي، قائمة على انسحاب القوات الإيرانية بشكل كامل، وفي ذات الوقت فإن إسرائيل لن تتدخل في جهود الأسد لاستعادة المناطق الحدودية وهو أمر مهم للروس، وفق تعبيره، مشيراً إلى أن إسرائيل “تنسّق مواقفها بشكل كامل مع الولايات المتحدة الأمريكية”.

المصدر: السورية نت

مقالات ذات صلة

USA