• السبت , 1 أكتوبر 2022

رديف مصطفى : نحن نقف ضد جميع الانتهاكات التي تطال المدنيين في سوريا عموما وعفرين خاصة .

 

في حوار حصري لموقع رابطة المستقلين الكورد السوريين مع السياسي ونائب رئيس رابطة المستقلين الكورد السوريين رديف مصطفى حيث أكد :
ان رابطة المستقلين الكورد السوريين تقف ضد جميع الانتهاكات والتجاوزات التي تطال المدنيين في كافة أنحاء سوريا .
وتابع مصطفى ردا على سؤال مراسلنا حول اتهام بعض الجهات لكم بتغاضيكم عما حدث في عفرين من انتهاكات :
تحاول بعض الجهات اتهام رابطة المستقلين الكورد السوريين علنا والبعض الآخر سرا بأننا نغض الطرف عن الانتهاكات والتجاوزات التي تحدث بعفرين إعلاميا بينما نركز على الإنتهاكات في المناطق الأخرى التي تقع تحت سلطة نظام العصابة الأسدية أو تلك التي تقع تحت إدارة سلطة الوكالة والأمر الواقع في اتهام واضح باتباع الرابطة للمعايير المزدوجة والتي يتبعها أصلا أصحاب هذا الاتهام الباطل.
وأوضح مصطفى بأن رابطة المستقلين الكورد السوريين تقف ضد جميع الانتهاكات والتجاوزات التي تطال المدنيبن في حقوقهم الأساسية وحرياتهم وأملاكهم في سوريا عامة وذلك دفاعا عن حق السوري وحريته وكرامته أيا كانت قوميته أو دينه أو طائفته وبغض النظر عن هوية من ينتهك هذه الحقوق والحريات وبالتالي ومنذ البداية كنا ولازلنا نقف ضد الإنتهاكات التي تمارس بحق أهلنا بعفرين سواء حين كانت تحت سلطة ميليشيات ال ب ي د الارهابية أو حاليا بعض سيطرة الجيش التركي والفصائل العسكرية التي تتبع الجيش السوري الحر .
كما أشار مصطفى أنهم كرابطة ومنذ البداية طالبوا بعودة الأهالي إلى مدينتهم وقراهم وباصدار عفو عام عن المجندين إجباريا لدى ال ب ي د و دعمنا تجربة المجالس المحلية وجعلها قوة فاعلة تدير المنطقة كما طالبنا بإخراج الفصائل من داخل المدينة والبلدات والاستعاضة عنهم بالشرطة المدنية ولازلنا ندعم النشاط السياسي والمدني لأهالي عفرين سواءا إعلاميا أو عن طريق مكتبنا في عفرين أما بخصوص التركيز على المناطق الأخرى دون عفرين إعلاميا فلدينا بعفرين عدة وسائل للوقوف ضد هذه الانتهاكات من خطف وسرقة واعتقال تعسفي وتعدي على المنازل دون إذن أصحابها. …الخ منها اللجوء إلى المحاكم أو الإتصال المباشر مع قادة الفصائل والشرطة أو حتى التواصل مع الجهات التركية المختصة بينما في المناطق الأخرى لانمتلك سوى وسيلة واحدة هي فضح هذه الانتهاكات إعلاميا بالإضافة إلى أن حجم الإنتهاكات في مناطق النظام وقسد هي أكبر حجما وأكثر بشاعة وهي انتهاكات ممنهجة وتحدث على نطاق واسع بالعموم نحن في رابطة المستقلين الكورد السوريين إخترنا أن نكون بجانب أهلنا في عفرين لهم مالنا وعليهم ما علينا ولن نوفر جهدا من أجل عفرين وأهلها ومن أجل كل بقعة في تراب سوريا لحين التحرير.

مقالات ذات صلة

USA