• الخميس , 25 يوليو 2024

رابطة المستقيلين الكرد السوريين ” تطالب الولايات المتحدة بإعادة “منبج” لأهلها

وكالة زيتون – خاص

أدانت رابطة المستقلين الكرد السوريين، الثلاثاء 1 حزيران، ممارسات ميليشيا “قسد” ضد المتظاهرين الذين خرجوا ضدها في مدينة منبج شرق حلب.

وقال رئيس الرابطة “عبد العزيز تمو”، إن الأهالي في منبج منذ يوم أمس ينتفضون بوجه ممارسات ميليشيا “قسد” المتمثلة بالتجنيد الإجباري بحق أبناء المنطقة.

وأضاف “تمو” في تصريح لـ “وكالة زيتون الإعلامية” أن رابطة المستقلين الكرد تدعم انتفاضة أهالي منبج، مؤكداً أن هذه الميليشيا استباحت الأراضي السورية واستثمرت السوريين كخزان بشري ومادي في تنفيذ أجنداتها الخاصة والتي لا علاقة لها إطلاقاً بالقضية الكردية في سوريا.

وأشار إلى أن الميليشيا تتبع للأفرع الأمنية التابعة لنظام الأسد وتنفذ أجنداته، مضيفاً أن رابطة المستقلين الكرد تعتبرها “منظمة إرهابية” عدوة للشعب السوري بكل أطيافه ومكوناته.

واختتم “تمو” تصريحه بالقول: “نحن ندعم بجميع إمكانياتنا هذه الانتفاضات التي تؤمن بالثورة وحرية الإنسان السوري مهما كانت قوميته أو دينه، ونعتبر هذه الانتفاضات ضد الإرهاب جزء من قضيتنا الوطنية”.

وطالب بيان لرابطة المستقلين السوريين الكرد، المجتمع الدولي وبشكل خاص الولايات المتحدة الأميركية والاتحاد الأوروبي بالتدخل العاجل لوقف هذه الانتهاكات وإعادة منبج لأهلها بعيداً عن نظام الأسد وميليشيا “قسد”.

تجدر الإشارة إلى أن مدينة “منبج” تشهد توترات كبيرة منذ يوم أمس، بسبب فرض ميليشيا “قسد” التجنيد الإجباري على الشباب، وتدهور الأوضاع المعيشية والاقتصادية ورفع أسعار المحروقات

مقالات ذات صلة

USA