• الأربعاء , 21 فبراير 2024

رابطة المستقلين الكرد السوريين وبمشاركة الائتلاف الوطني تقيم جلسة حوار مفتوح حول آخر التطورات السياسية بمدينة عفرين .

عقدت رابطة المستقلين الكرد السوريين بمشاركة الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية اليوم الأربعاء المصادف 22/11/2023 جلسة حوار مفتوح حول اخر التطورات السياسية في سوريا والمنطقة عموما بمدينة عفرين وقد حضر الجلسة من رابطة المستقلين الكرد السوريين كل من :

_عبد العزيز التمو رىيس الرابطة

_محمد علي عيسى عضو مجلس إدارة الرابطة وعضو الهيئة السياسية في الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية.

_اذاد عثمان مدير مكتب الرابطة في عفرين وعضو الائتلاف الوطني.

_عثمان حسين عضو مجلس إدارة الرابطة.

وعدد من أعضاء وقيادات الرابطة في عفرين

كما شارك وفد من الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية برئاسة الاستاذ هادي البحرة رئيس الائتلاف ومجموعة من اعضاء الهيئة السياسية .

وقد شارك وفد من اتحاد ثوار حلب ممثلا بعضوي الأمانة العامة محمد زلخة ونزار دبوس وعدد كبير من الشخصيات السياسية والاجتماعية من أهالي مدينة عفرين.

بدوره رحب عبد العزيز التمو رئيس رابطة المستقلين الكرد السوريين بالحضور وقدم كلمة تناول فيها اخر التطورات السياسية والعسكرية التي تشهدها الساحة السورية وأكد على استمرار الثورة السورية حتى إسقاط تنظيم الاسد الارهابي وميليشيات pyd-pkk الإرهابية والميليشيات الإيرانية ومحاسبتهم على الجرائم التي ارتكبوها ضد الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته .

وأشار التمو أنه وخلال أعوام الثورة حدثت بعض الأخطاء السياسية والعسكرية في صفوف المعارضة السورية و هي نتيجة طبيعية لثورة قام بها الشعب السوري دون ان يكون هناك تخطيط سياسي مسبق او تنظيم عسكري مسبق والمهم هو ان يتم معالجة هذه الأخطاء وتصحيح مسار الثورة السورية لتصل الى تحقيق أهدافها ومن اهم أهدافها هو احترام كرامة الانسان السوري وصون حريته وحقه بالعيش بحياة حرة وكريمة.

واكد التمو أن رابطة المستقلين الكرد السوريين و الائتلاف الوطني السوري يسعون بشكل مستمر إلى حل المشاكل التي يعاني منها الشعب السوري في المناطق المحررة وخاصة الانتهاكات التي قد تحصل في بعض الأحيان ومحاسبة كل من تراوده نفسه في التعدي على حقوق الآخرين .

واشار التمو إلى ضرورة تواجد الائتلاف الوطني في مدينة عفرين من خلال فتح مقرات لها في المدينة .

وأكد التمو أنه مع استمرار تنظيم الاسد الارهابي وقوات الاحتلال الروسي والميليشيات الإيرانية وميليشيات pyd-pkk الارهابية في ارتكاب ابشع الجرائم ضد أبناء الشعب السوري يزداد الشعب السوري تمسكا بالثورة السورية لتحقيق أهدافها وتكون سوريا المستقبل سوريا لجميع السوريين دون أي تميز ديني أو قومي .

وبدوره قدم الأستاذ هادي البحرة الشكر لرابطة المستقلين الكرد السوريين على عقد هذه الجلسة الحوارية وعلى ما تقوم به رابطة المستقلين الكرد السوريين من دور فعال في خدمة أهالي مدينة عفرين وخاصة إعادة الأهالي إلى منازلهم وقراهم والخروج من هيمنة ميليشيات pyd-pkk الإرهابية التي تمنع عدد كبير من أبناء مدينة عفرين العودة إلى منازلهم وقراهم وتستخدمهم في اجنداتها الإرهابية .

وأشار السيد رئيس الائتلاف إلى ضرورة تكثيف الجهود في خدمة الشعب السوري في المناطق المحررة وتجاوز الصعوبات والتحديات التي يواجهها الشعب السوري.

واضاف رئيس الائتلاف أن تنظيم الاسد الارهابي وقوات الاحتلال الروسي والميليشيات الإيرانية وميليشيات pyd-pkk الارهابية مستمرة في ارتكاب ابشع الجرائم ضد أبناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته على مدار أعوام الثورة .

وقد تخلل الجلسة عدد كبير من مشاركات الحضور والنقاش حول الخطوات الممكن اتخاذها في سبيل خدمة الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته في المناطق المحررة .

وقد تم التأكيد على ضرورة الاستمرار في عقد مثل هذه الجلسات التي تتيح التواصل المستمر بين المواطنين والائتلاف الوطني.

مقالات ذات صلة

USA