• الثلاثاء , 23 أبريل 2024

رابطة المستقلين الكرد السوريين بتعاون مع وحدة دعم الاستقرار تقيم جلسة حوارية في مدينة عفرين .

تستمر رابطة المستقلين الكرد السوريين في نشاطاتها السياسية والاجتماعية والثقافية داخل مدينة عفرين.

حيث عقدت اليوم الاثنين المصادف 26/2/2024 رابطة المستقلين الكرد السوريين بتعاون مع وحدة دعم الاستقرار جلسة حوار تحت عنوان (حق العودة الآمنة للمواطنين على كافة الأراضي السورية عامة و في عفرين خاصة و ماهي الصعوبات والتحديات العودة )

وقد حضر الجلسة الدكتور طارق سلو رئيس اتحاد الجمعيات التركمانية و مجموعة ناشطين ( أهالي المدينة والأخوة النازحين ) .

وقد تم النقاش مطولا حول حقوق أبناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته بالعودة الآمنة إلى منازلهم وقراهم في كافة أنحاء سوريا ومدينة عفرين خاصة .

شارك في المناقشات عدد كبير من الإخوة الحضور و اتفق اغلب المحاورون على أن أهم النقاط التي تحقق العودة الآمنة هي :

1-البيئة الآمنة اي تحقيق الأمان و بسط سيطرة الشرطة المدنية و العسكرية في الإماكن المأهولة بالسكان

2- الانتعاش الاقتصادي و ايجاد فرص العمل

3-سيادة القانون و العدل بدون تمييز

4-تمكين مؤسسات المعارضة في الداخل

5-سيادة المؤسسات و هيكلتها على أساس الكفاءة .

وفي هذا السياق أكد لنا الاستاذ اذاد عثمان مدير مكتب رابطة المستقلين الكرد السوريين في مدينة عفرين وعضو في الائتلاف الوطني أن الجلسة كانت خطوة جيدة وقد ساد الجلسة حوار بناء و شفاف يعكس رؤية متقدمة للحضور في اقتراح الحلول للارتقاء بالوضع الداخلي لتجاوز المعوقات و تزليل الصعوبات .

وأشار عثمان أن رابطة المستقلين الكرد السوريين مستمرة في سياساتها الهادفة إلى عودة أهالي مدينة عفرين وجميع أبناء الشعب السوري إلى ديارهم ومنازلهم.

وأكد عثمان أنه تم التأكيد خلال الجلسة على عقد سلسلة من هذه اللقاءات الهادفة إلى خدمة الشعب السوري والثورة السورية وتقريب وجهات النظر.

مقالات ذات صلة

USA