• الجمعة , 7 أكتوبر 2022

خروج الدفعة الأولى من مهجري جنوب دمشق باتجاه جرابلس

انطلقت (الخميس) الدفعة الأولى من مهجري بلدات (يلدا، ببيلا، وبيت سحم) الواقعة جنوبي العاصمة دمشق باتجاه مدينة جرابلس بريف حلب، وذلك تنفيذا للاتفاق الذي تم منذ عدة أيام بين الوفد المفاوض عن التشكيلات العسكرية في البلدات الثلاثة مع الجانب الروسي.

وأفاد ناشطون أن الدفعة الأولى تتألف من 31 حافلة، وتضم العديد من مقاتلي الفصائل مع عائلاتهم والبالغ عددهم 1402 مهجر.

وكان من المقرر أن يبدأ تهجير بلدات جنوبي دمشق أمس (الأربعاء) إلا أن العملية تعثرت بسبب إطلاق ميليشيات النظام النار على الآليات أثناء عملها في إزالة السواتر الترابية بالمنطقة.

ويقضي الاتفاق الذي توصل إليه الوفد المفاوض عن فصائل (يلدا، ببيلا، وبيت سحم) مع الجانب الروسي، بتهجير العسكريين والمدنيين الرافضين لإبرام مصالحة مع النظام، في حين يمكن للمسلحين الراغبين في البقاء بالمنطقة أن يسلموا سلاحهم للشرطة العسكرية الروسية ويقوموا بتسوية أوضاعهم.

ونص الاتفاق أيضا على أن تتولى الشرطة العسكرية الروسية مسؤولية حماية البلدات. كما تقرر إعطاء مهلة للمتخلفين عن الخدمة الإلزامية والاحتياطية ستة أشهر للالتحاق بصفوف النظام.

المصدر: اورينت نيوز

مقالات ذات صلة

USA