• السبت , 24 سبتمبر 2022

تنظيم الأسد الأرهابي يقتل أربعة معتقلين في محافظة درعا .

تستمر قوات تنظيم الأسد الأرهابي والميليشيات الموالية له في ممارساتها الأرهابية ضد أبناء الشعب السوري بكافة أطيافه ومكوناته .

فقد أكدت مصادر إعلامية مقتل أربعة معتقلين لدى قوات تنظيم الأسد الإرهابي من محافظة درعا، تحت التعذيب .

وفي السياق ذاته نقلت مصادر محلية عن عائلة الشاب “رامي محمد الحايك أنها تلقت في بلدة تسيل في الريف الغربي من محافظة درعا، قبل أيام قليلة خبر مقتل ابنها في أقبية الأجهزة الأمنية التابعة لتنظيم الأسد الأرهابي دون أن تتمكن من استلام جثة الشاب .

وقد تداول ناشطون أن الشبان الأربعة قضوا في معتقلات قوات الأسد تحت التعذيب منذ نحو 8 أشهر، دون أن يتم تسليم شهادات وفاة لذويهم، أو الكشف عن مصير جثثهم.

وأوضح أن بداية الكشف عن مصيرهم جاءت مع زيارات والدة الشقيقين “محمد ووسيم الحايك المتكررة لسجن صيدنايا”.

وأضاف أنه “جرى تسليم والدة الشقيقين أوراق أحدهما وإبلاغها بوفاته في السجن نتيجة مرض بحسب مزاعم مسؤولي السجن”.

ومن الجدير بالذكر أن موقع تجمع احرار حوران وثق وفاة أكثر من مئة شخص من أبناء محافظة درعا تحت التعذيب في معتقلات تنظيم الأسد الأرهابي منذ سيطرته على المحافظة في يوليو/ تموز 2018.

مقالات ذات صلة

USA