• الجمعة , 7 أكتوبر 2022

تنظيم الأسد الأرهابي يخدع أهالي دير الزور … يعتقل أكثر من 50 شخصا بعد إجراء تسوية وضعهم.

في خطوة ليست الأولى من نوعها كشفت مصادر محلية من محافظة دير الزور، أن قوات تنظيم الأسد الأرهابي شنت حملات دهم واعتقالات طالت العشرات من المدنيين في الريف الشرقي من المحافظة بعد خضوعهم لـ “التسويات الأمنية” التي أجراها خلال الأسابيع الفائتة.

وفي هذا السياق أكدت مصادر إعلامية إن قوات تنظيم الأسد الأرهابي والميليشيات التابعة له، داهمت قرى “الجفرة والمريعية وموحسن وبلدة البوليل والزباري” شرق مركز مدينة دير الزور، واعتقلت أكثر من 50 شخصا دون معرفة الأسباب.

ويرى المراقبون أن إعلان تنظيم الأسد الأرهابي عن التسويات الأمنية وتسويق روسيا لها في المحافظة، يهدف لاستقطاب عدد كبير من الشباب بهدف اعتقالهم وزجهم في صفوف قوات تنظيم الأسد الإرهابي بعد أن منيت بخسائر كبيرة جراء المعارك في مختلف المناطق.

مقالات ذات صلة

USA