• السبت , 22 يونيو 2024

تزامنا مع استمرار تنظيم الاسد الارهابي في تهريب المخدرات … الاردن تطلب مساعدة الولايات المتحدة .

مع استمرار عمليات تهريب المخدرات من مناطق سيطرة تنظيم الاسد الارهابي إلى الأردن تتزايد معها حدة المخاوف الأردنية وتكثّف معها عمّان جهودها للتصدي لها.

وتصف السلطات الأردنية عمليات التهريب بأنها تهدف “لزعزعة استقرار البلاد”، وفي هذا السياق طلبت الأردن من الولايات المتحدة، تزويده بمنظومة لمواجهة الطائرات المسيرة، التي تزايد الاعتماد عليها مؤخراً في تهريب المخدرات من سوريا إلى الأراضي الأردنية.

هذا وأشار مدير الإعلام العسكري في القوات المسلحة الأردنية، مصطفى الحياري، إن المسيرات أصبحت “تهديداً على واجهاتنا كافة”، لافتاً إلى أنها تستخدم في بعض الأحيان “لتهريب المخدرات”.

وأضاف المسؤول الأردني أن بلاده طلبت من الولايات المتحدة أيضاً تزويدها بمنظومة “باتريوت” للدفاع الجوي، لتعزيز آليات الأردن في الدفاع عن حدوده.

وأشار الحياري إلى “تهديدات مستمرة منها الصواريخ الباليستية التي تحيط بالأردن من الاتجاهات الشمالية، والشرقية، والغربية”، معتبراً أن “الباتريوت أفضل سلاح دفاع لمواجهة مثل هذا التهديد”، وفق التلفزيون الأردني.

ومن الجدير بالذكر أنه ومنذ مطلع العام الحالي وحتى نهاية الشهر الماضي، أعلن الجيش الأردني إسقاط 11 مسيرة محملة بالمخدرات والأسلحة بعد تسللها من سوريا،

مقالات ذات صلة

USA