• الإثنين , 26 فبراير 2024

بريطانيا وكندا تفرضان عقوبات على مسؤولين في تنظيم الاسد الارهابي .

مع استمرار قوات تنظيم الأسد الإرهابي في ارتكاب ابشع الممارسات والجرائم بحق المدنيين من أبناء الشعب السوري تستمر معها الدول الأوروبية في اتخاذ اجراءات وعقوبات ضد هذا التنظيم الارهابي.

حيث فرضت المملكة المتحدة وكندا اليوم الجمعة المصادف 8/12/2023 حزمة من العقوبات على ثمانية أفراد من تنظيم الاسد الارهابي لتورطهم في “فظائع” مرتكبة ضد الشعب السوري.

وأعلنت الحكومة البريطانية في بيان مشترك مع الحكومة الكندية اليوم، عن عقوبات تستهدف عدد من المرتبطين بالحكومات والسلطات القضائية وسلطات الادعاء في عدة دول منها سوريا، لتورطهم في قمع المواطنين لمجرد ممارستهم الحريات الأساسية.

وشملت العقوبات عدة وزراء في حكومة النظام، منهم وزير الإعلام بطرس الحلاق، ووزير الشؤون الاجتماعية والعمل لؤي عماد الدين المنجد، ووزير النفط والثروة المعدنية فراس قدور، ووزير الصناعة عبد القادر جوخدار، ووزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك محسن عبد الكريم علي، ووزير الدولة أحمد البوسطجي ومدير “إدارة القضاء العسكري” السابق محمد كنجو، الذي يعتبر مسؤولًا عن إصدار آلاف أحكام الاعدام والسجن المؤبد أو السجن لسنوات طويلة بحق المعتقلين، وخليفته يزن الحمصي.

وتتمثل العقوبات المفروضة على هذه الشخصيات، بتجميد الأصول وحظر السفر، بحسب بيان الحكومة.

مقالات ذات صلة

USA