• الأربعاء , 28 سبتمبر 2022

برنامج إعادة السوريين من لبنان مستمر.. ودفعة جديدة غادرت اليوم إلى سوريا

غادر 348 نازحاً سورياً الأراضي اللبنانية عبر وادي حميد بعرسال إلى القلمون السوري بمواكبة الأمن العام اللبناني، وفق ما أفادت وسائل إعلام لبنانية.

وكانت الأجهزة الأمنية في الجيش والأمن العام اللبناني حددت منطقة وادي حميد على أطراف بلدة عرسال الشرقية نقطة تجمع للسوريين الراغبين في العودة إلى بلادهم.

ويقوم الأمن العام اللبناني الذي يواكب عملية عودة النازحين بالتدقيق في هويات العائدين.

ويواصل لبنان إعادة اللاجئين السوريين على دفعات، وآخرها كان إعادة 400 شخص إلى سوريا من بلدة عرسال يوم الخميس الفائت.

وعلى الرغم من التحذيرات والمخاطر التي تنتظر السوريين العائدين إلى بلدهم، إلا أن زعيم ميليشيا “حزب الله” اللبناني، “حسن نصر الله”، تعهد قبل أيام، بأنه سيواصل التنسيق مع نظام بشار الأسد، والأمن العام اللبناني، لإعادة اللاجئين السوريين الذين “يريدون” العودة إلى بلدهم، في وقت تواصل فيه بيروت إعادة سوريين إلى أراضيهم.

وبالرغم من التحذيرات والمخاطر التي تنتظر السوريين العائدين إلى بلدهم، إلا أن “حزب الله” وحلفائه، يصرون على مهاجمة جهات دولية ومحلية، بحجة أنها تخوّف اللاجئين السوريين من العودة إلى بلادهم.

وكان وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل، رئيس “التيار الوطني الحر”، والحليف السياسي لـ”حزب الله”، قد ضغط من أجل عودة المزيد من اللاجئين، واتهم مفوضية اللاجئين في وقت سابق هذا الشهر بمنع السوريين من العودة، الأمر الذي نفته المفوضية.

المصدر: السورية نت

مقالات ذات صلة

USA