• الأربعاء , 28 سبتمبر 2022

انفجارات تلاحق قسد وحالة من الفلتان الأمني

تزداد نسبة الانفجارات في المناطق التي تقع تحت سيطرة ميليشيات قسد حيث قتل عدد من عناصر فصائل “قسد”  في تفجيرات استهدفت حواجزهم ومقراتهم في الحسكة ودير الزور، وذلك بعد أقل من يومين على 3 تفجيرات طالت مقراتها في الرقة أدت لمقتل وإصابة العشرات من عناصرها.

حيث نقلت وسائل وسائل إعلامية ان .عناصر من ميليشيا قسد بينهم القيادي المدعو “أبو فهد” متزعم فوج البوكمال تم قتلهم البارحة  السبت إثر انفجار منزل مفخخ بهم.

وفي نفس الإطار حيث شهدت  قرية موزان التابعة لبلدة السوسة الواقعة بريف دير الزور الشرقي الذي تسيطر عليه فصائل تنظيم “قسد” انفجار آخر

ومن جهة ثانية قتل عنصر من “قسد” وأصيب آخرون إصابات خطيرة بانفجار دراجة مفخخة استهدفت حاجزا عسكريا بالقرب من دوار الطلائف في حي الصالحية شمال شرق مدينة الحسكة.

وكان انفجار عنيف استهدف دورية تابعة لميليشيات قسد المدعومة من الولايات المتحدة الأمريكية، وسط مدينة الرقة قبيل منتصف ليل الخميس الماضي

مقالات ذات صلة

USA