• الإثنين , 17 يونيو 2024

انطونيو غويتريش : يحذر مجلس الأمن من “عواقب وخيمة” في حال فشل في تمديد آلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود

حذر الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريش” مجلس الأمن من “عواقب وخيمة” في حال فشل في تمديد آلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود جاء ذلك خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي عقدت يوم الامس الاربعاء .

واضاف انطونيو غويتريش فيها : “أناشد بقوة التوصل إلى توافق في الآراء بشأن السماح بالعمليات عبر الحدود كقناة حيوية للدعم لمدة عام آخر”، مضيفا أن الشعب السوري في حاجة ماسة إلى المساعدات، “ومن الضروري حشد كل طاقاتنا على جميع القنوات”.

وفي السياق ذاته أكد غوتيريش، أن السوريين يعانون في ظل الوضع الحالي وحتى مع إبقاء معبر “باب الهوى” مفتوحا، فإن “الوضع اليوم أسوأ من أي وقت مضى منذ بدء الصراع”.

إذ يحتاج 13.4 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية، كما أن 12.4 مليون شخص يعانون من انعدام الأمن الغذائي .

ومن جانبه أكد المندوب التركي فريدون سينيرلي أوغلو أن من يسعون للكذب ومناصرة أهداف أخرى عليهم أن يعرفوا أن غياب هذه الآلية (إدخال المساعدات من معبر باب الهوى) ستسبب بتقويض آفاق الحل السياسي وتطبيق قرارا مجلس الأمن 2254.

واضاف أوغلو : ايها السادة الأعضاء.. العالم ينظر إليكم من أجل تمديد هذه الآلية المتعلقة بإدخال المساعدات .

واكد المندوب التركي أن وجود مندوب النظام السوري هنا في هذه القاعة أمر غير مقبول .

مقالات ذات صلة

USA