• الأحد , 29 يناير 2023

الهيئة السياسية لمحافظة تصدر تصريح حول المسرحية الدموية القسدية الداعشية في الرقة.

أصدرت الهيئة السياسية لمحافظة الرقة تصريح حول المسرحية الدموية القسدية الداعشية في الرقة. جاء فيه :

لقد أصبح تهديد داعش الملاذ الأخير الذي تتلطى به ميلشيات الأمر الواقع (قسد القنديلية) في شمال سورية وهو أيضا يمارس كشماعة للاعتقال والتصفية لكثير من الثوريين والمعارضين والناشطين وأصحاب الرأي المختلف.

لقد أصبحت داعش فلولا في الصحراء السورية ويلاحظ أنها تحظى بدعم للقدرة على البقاء لاستخدامها وظيفيا من قبل كل من النظام الأسدي المجرم وإيران وميلشيات قسد ويجري إطعامها لقما من عناصر متطوعة أو مساقة إجباريا لا أهمية لهم وليس لهم ذنب سوى حظهم العاثر الذي أوقعهم في شراك الميليشيات المجرمة ليثبتوا للعالم أن هنالك تهديدا مستمرا من الإرهاب وهم يتصدون له ، لكنها هذه المرة وضحت بما لا يقبل الشك أنها مسرحية هزلية دموية غير متقنة ولا تنطلي على الداعمين الدوليين.

إننا نحذر ونحمل التحالف باعتباره المشغل الرئيسي لمجموعات قسد من هكذا مسرحيات يذهب ضحيتها أهلنا في الرقة ودير الزور والحسكة وقد تمادت ميليشيات قسد التابعة لحزب العمال الكردستاني كثيرا في التنكيل بأهلنا في المحافظات الثلاث عدا عن التجويع والحصار ونهب خيرات المنطقة.

حان الوقت لوضع حد للابتزاز الدموي الذي تمارسه ميليشيات قسد الإرهابية على السوريين من جهة وعلى التحالف من جهة أخرى بتلويحهم الدائم بتفجير المنطقة بورقة داعش ان لم يعترف لهم العالم بكيان انفصالي في منطقة الجزيرة السورية ذات الغالبية العظمى من العرب ومن هذا المنطلق نطلب من التحالف وضع كافة سجون داعش تحت قوى تتبع لهيئة الأمم المتحدة وفتح محاكم بحقهم لأننا نعتقد انا هناك الكثير من المعتقلين هم ليسوا من اتباع التنظيم الإرهابي داعش وتم تلفيق تهم كاذبة عليهم من طرف ميليشات قسد كونهم من معارضي سياسيتها الإجرامية بحق المنطقة او من معارضي نظام الإجرام الأسدي .

عاشت سورية حرة أبية والنصر لثورتنا المباركة

الرقة في
31.12.2022 المكتب السياسي

مقالات ذات صلة

USA