• الأربعاء , 28 سبتمبر 2022

المجرم علاء أمام العدالة بانتظار أن يحاكم المجرم الأكبر بشار الأسد

المحامي رديف مصطفى نائب رئيس رابطة المستقلين الكرد السوريين

أعلنت محكمة فرانكفورت بألمانيا أنها ستبدأ اعتباراً من يوم غد الأربعاء محاكمة الطبيب “علاء موسى” المتّهم بارتكاب جرائم ضد الانسانية عبر ممارسة التعذيب والتصفية بحق مصابين معتقلين من قبل أجهزة مخابرات نظام الابادة الأسدي داخل المشافي العسكرية والمدنية.

ويتهم مكتب المدعي العام الاتحادي الألماني المجرم السافل علاء موسى البالغ من العمر 36 عاماً، بتعذيب سجناء في مستشفى عسكري وفي سجن تابع للمخابرات العسكرية في مدينة حمص بين عامي 2011 و2012، كما وجه إليه المدعي العام تهمة القتل العمد بحقنة طبية، وإلحاق أضرار جسدية ونفسية خطيرة بالمعتقلين تصوروا هذا المجرم الأسدي الديوث السافل طبيب أقسم على الحفاظ على حياة الناس ومعالجتهم وليس ضابط أو عنصر مخابرات.

العدالة تقتضي محاكمة بشار الأسد وكافة رموز وأركان نظامه النازي وعدم تركهم بالإفلات من العقاب فهؤلاء جميعا متورطون بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية بشكل ممنهج وعلى نطاق واسع وبأبشع الأساليب.

مقالات ذات صلة

USA